الأطباء يؤكدون أن على الصائم أن يهتم بعدد ساعات نومه

يؤكد الأطباء أن على الصائم أن يهتم بعدد ساعات نومه في شهر رمضان، فمن الأهمية أن ينال الجسم والعقل حاجتهما من الراحة، ويكون ذلك بالنوم ضمن موعد محدد ولمدة لا تقل عن سبع ساعات.

وحول ذلك قال الدكتور عبد الله فياض أخصائي طب الجهاز الهضمي بالمستشفى الأميركي بدبي، أن النوم مهم لكي يستعيد الجسم نشاطه، وان توزيع ساعات النوم يختلف من شخص إلى آخر تبعا لطبيعة عمله، فهناك من يخلد إلى الراحة والنوم بعد تناول السحور، وهناك من يبقى مستيقظا وينهي أعماله مبكرا وينام بعد الظهر.

ومن المهم أن يحصل الشخص الصائم على ساعات كافية من النوم المتواصل غير المتقطع بعد ادنى اربع ساعات في الليل وقبل الاستيقاظ للسحور وصلاة الفجر على ان يعود الشخص للنوم بعد ذلك لبضع ساعات، وهذا النظام يعود الجسم على نظام النوم. كذلك من الأفضل ان يحصل الشخص على نصف ساعة قيلولة بعد الظهر وهذا يساعد الجسم على استعادة النشاط والتركيز.

يذكر أن عدد لا بأس من الصائمين لا يولون موضوع عدد ساعات النوم في رمضان اهتماما كافيا، ويسهرون طوال الليل، وفي النهار قد ينشغلون بشؤون حياتهم اليومية، وقد يخلدون للنوم لسويعات قصيرة.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

فوائد الحمص الصحية والغذائية

عرف الانسان فوائد الحمس منذ زمن طويل ويعد الحمص من الأغذية الشائعة في منطقة حوض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *