مضار الوقوف بجانب الميكروويف أثناء تشغيله

المهندس أمجد قاسم
كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية

يتداول البعض أن الوقوف بجانب الميكروويف خلال تشغيله خطر ويمكن أن يتسبب بإلحاق ضرر بليغ لمن يقترب من الفرن أثناء تشغيله وعمله، فما حقيقة ذلك؟ وما هي المخاطر التي يتسبب بها الاقتراب من الميكروويف أثناء تشغيله؟.

نظام السلامة في الميكروويف

تبين المواصفات الخاصة بتشغيل أجهزة الميكروويف إلى انه يجب أن تستوفي تلك الأجهزة الحد الأدنى من كمية الإشعاع التي قد تتسرب منها خلال دورة حياتها لـ 5 مللي واط لكل سنتيمتر مربع، ما يقرب من 5.08 سنتيمتر، وهي أقل بكثير من مستويات الإشعاع التي ثبت أنها تضر البشر، علما بان الهواتف النقالة تعمل بقوة 1.66 واط أو أقل، ومعظم الدراسات لم تجد علاقة واضحة بين الهواتف والمشاكل الصحية.

ومن الإجراءات التي تتخذها الشركات المصنعة لأجهزة الميكروويف هو وضع شبكة معدنية على الأبواب، لمنع أي تسرب ممكن لأشعة الميكروويف من الجهاز، كذلك يجب استخدام أنواع معينة من المزلاج للأبواب بما لا يسمح بالتسريب، تلك الخصائص تحد بشكل كبير من التعرض لمستويات الإشعاع والتي هي قليلة أصلًا.

أشعة الميكروويف

تختلف أشعة الميكروويف عن أشعة اكس أو جاما حيث أن النوعين الأخيرين هما من الأشعة المؤينة، بينما أشعة الميكروويف تشبه موجات الراديو وهي غير مؤينة، علما بان الأشعة المؤينة ذات خطورة عالية على الإنسان ويزداد خطرها مع ازدياد تردد الإشعاع.


وعموما فان الوقوف بجانب جهاز الميكروويف خلال تشغيله لا يشكل خطرا على الإنسان في حال كان مستوفيا لشروط السلامة العامة وكان بحالة جيدة ولا توجد فيه مشاكل في جدرانه أو في إغلاق بابه بشكل كامل، علما بأنه يجب المحافظة على نظافة الميكروويف إذ أن تراكم الأوساخ في داخل الجهاز يمكن أن يتسبب في تسرب بعض الإشعاع من الجهاز.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

أهمية الحشرات في دعم الاقتصاد العالمي

للحشرات دور هام على سطح الأرض، وتشير الدراسات إلى أن الحشرات تقدم خدمات جليلة للإنسان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.