تؤثر ممارسة الأطفال للألعاب الالكترونية لساعات وفترات زمنية في حدوث تأثيرات سلبية على صحتهم وسلوكهم /pixabay

المخاطر الجسدية والنفسية للألعاب الإلكترونية على الأطفال

المرشد التربوي فيصل الأمعري

يتسبب إدمان الأطفال على ممارسة الألعاب الالكترونية في حدوث اثار سلبية على صحتهم وسلوكهم النفسي .

وتتعدد أضرار ومخاطر الألعاب الالكترونية على الأطفال فهي ذات تاثير خطير على صحة الفرد النفسية والانتباه والتركيز

مخاطر متعددة

قلة الحركة والسمنة

يؤدي الجلوس لساعات طويلة على هذه الألعاب للسمنة الناتجة عن قلة الحركة.
زيادة الوزن والكسل ويصبح الشعور بالتعب
انحناء في العمود الفقري بسبب الجلوس لساعات طويلة وبوضعيات معينة وغير صحية على هذه الألعاب مما يسبب أضراراً جسدية كانحناء العمود الفقري وآلاماً في الرقبة والكتفين، لذا ينصح بتعديل وضعية الجلوس لكل 15 دقيقة والحركة عند ممارسة الألعاب الإلكترونية، كما يؤدي الجلوس لفترات طويلة وعدم الحركة إلى إضعاف العضلات والمفاصل بشكل كبير.

إجهاد العينين

تعمل هذه الألعاب بسبب شدة التركيز فيها والنظر إليها كثيراً على إجهاد العينين مما قد يؤثر بأضرار على المستوى البعيد كقصر النظر أو الانحراف.

إصابة الأطفال بالتوحد

من أكثر سلبيات الألعاب الإلكترونية إصابة الطفل بالعزلة واحتمال إصابته بالتوحد بسبب انعزاله عن العالم المحيط به والتفكير فقط في هذه الألعاب، وقد يسبب الأمر إذا زاد عن حده إصابة الأطفال بطيف التوحد أو الاكتئاب، وغيرها من الاضطرابات النفسية. وايضا يمكن أن يصبح لدية اضطرابات شخصية وانفعالية.

تسبب الإدمان

الإدمان من أكثر سلبيات هذه الألعاب الأكثر شيوعاً، فيضيع الوقت وتؤدي إلى التقاعس وتجنب المهام والواجبات وعدم المشاركة الاجتماعية والتفاعل الاجتماعي مع الآخرين وفقدان الاهتمام بذلك مما ينعكس سلبا على حياتهز

السلوك العدواني والتحرض على العنف.

تعتمد بعض الألعاب الإلكترونية على العنف والممارسات العدوانية الأقرب إلى الواقع الافتراضي كالببجي، وقد يؤثر هذا الجانب بالشخص الذي يدمن هذه الألعاب وخاصة الأطفال ويكون لديهم أثر نفسي سيئ وينمو لديهم حس العدوانية وأعمال العنف.

أيضا بعض الألعاب الإلكترونية تتطلب شروط خاصة والكشف عن خصوصية من يقوم بلعبها والقيام بأعمال خطرة عنيفة للدخول واستكمال اللعب وهذه تشكل خطر على حياة الأطفال وذويهم والآخرين موت وانتحار وافشاء أسرار العائلة ومعلومات شخصية هامة واستغلالها وتهديده مثل لعبة الحوت الأزرق ولعبة مريم وغيرها.

الأرق ومشاكل في النوم

قد يؤدي التعرض للشاشات التي تعرض الألعاب الإلكترونية إلى مشاكل في النوم، فمشاهدتها ليلًا ونهاراً قد تساهم في تشكيل صور على شكل كوابيس.

مشاكل في الانتباه والتركيز

تُساهم الألعاب الإلكترونية وخاصةً ذات المحتوى عالي السرعة في قلة التركيز ونقص الانتباه إضافةً لانخفاض قدرة الذاكرة، حيث أظهرت دراسات أن الأطفال الذين يلعبون بألعاب الفيديو لأكثر من ساعتين في اليوم قد يكونون عُرضةً لمشاكل قلة الانتباه وضعف التركيز.

التوتر والتهور

تحدث هذه الألعاب بعض الآثار العقلية، مثل التوتر العصبي والنوبات المرضية، والتشنجات العصبية كما ينتج عنها تأثير سلوكي غير محسوس ببعض الألعاب، مثل ألعاب السرعة والقيادة المتهورة، التي تنعكس فيما بعد على السلوك الواقعي في قيادة السيارة الحقيقية.


طرق الوقاية والعلاج

شغل أوقات الفراغ بممارسة الرياضة أو القراءة أو التنزه.
أوقات محددة من اليوم لممارسة الألعاب الإلكترونية.
متابعة أو مراقبة الأطفال أثناء تفاعلهم مع تلك الألعاب.
التقرب إلى الراشدين من الأهل والاقارب ومناقشة مشاكلك والعمل على حلها..
شارك في بعض الألعاب العادية (غير الإلكترونية) للترفيه والتواصل الإيجابي.
اشترك في ناد لممارسة الأنشطة الرياضية.
المشاركة في الأعمال التطوعية

تاليا فيديو قصير عن مخاطر الألعاب الإلكترونية على صحة الفرد

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

وصفة طبيعية مجربة للتخلص من الكرش

يشكل تكون سمنة البطن أو ما يعرف بالكرش مشكلة صحية لدى كثير من الناس، وفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *