نشأة الكويكبات وأعدادها وأحجامها

الكويكبات Asteroids عبارة عن أجسام صخرية أو فلزية ، تدور حول الشمس كالكواكب في مدار إهليجي ضمن حزام يسمى الحزام الكويكبي Asteroid belt ويقع بين كوكبي المريخ والمشتري ، والقليل منها يقترب من الشمس ولا يمتلك أي منها غلاف جوي ، ويبلغ عددها بالآلاف ، ويعتقد أنها أصلها كوكب يبعد عن الشمس 2.8 وحدة فلكية .

فجوات كيركوود The Kirkwood gaps

تتوزع الكويكبات في الحزام الكويكبي ليس منتظماً ، ففيه فجوات تعرف بفجوات كيركوود نسبة إلى مكتشفها دانيال كيركوود Daniel Kirkwood عام 1866 ، ووجود تلك الفجوات يعزى لجاذبية المشتري ، ومن تلك الفجوات الفجوة التي تبعد عن الشمس 3.28 وحدة فلكية وتلك التي تبعد 2.50 وحدة فلكية عن الشمس .

الحزام الكويكبي The Asteroid belt

الكويكبات عبارة عن أجسام صخرية أو فلزية تنتشر بالآلاف ضمن حزام يقع بين كوكبي المشتري والمريخ وهي أقرب إلى المريخ من المشتري .

معظم الكويكبات تدور في مدار يبعد عن الشمس 300 مليون إلى 600 مليون كم (2 إلى 4 وحدات فلكية ) وتدور حول الشمس في مدارات إهليجية ، أما المدة التي يتطلبها الكويكب لكي يدور حول الشمس فهي تتراوح بين ثلاث وست سنوات أرضية .

تتأثر الكويكبات كثيراً بجاذبية الجار الضخم (المشتري) فهو يجذبهم إليه ويبعدهم عن مجال جذب الكواكب الداخلية .

كم يبلغ عدد الكويكبات؟

يوجد أكثر من 40.000 كويكب في الحزام الكويكبي يزيد قطر الواحد منها على الكيلومتر ، صنف منها حوالي 3.000 كويكب ، كما يوجد العديد من الكويكبات الأصغر منها قطراً .

أول الكويكبات التي تم اكتشافها وأكبرها حجماً الكويكب سيريز Ceres ، وقد اكتشف عام 1801 .

حجوم الكويكبات

يتراوح أقطار الكويكبات من حجم حصاة إلى 930 كم ( سيرز Ceres ) ، يوجد 16 كويكب من الكويكبات الـ 3.000 المصنفة يزيد قطرها على 240 كم ، وبعض تلك الكويكبات يدور حولها أقمار .

سيرس : أكبر الكويكبات

سيرز أكبر الكويكبات حجماً وقطراً على الإطلاق وهو أول الكويكبات اكتشافاً ، ويرجع الفضل في اكتشافه إلى عالم الفلك الإيطالي بيازي Giuseppe Piazzi في الأول من كانون ثاني يناير من عام 1801 .

يبلغ قطر كويكب سيريز حوالي 930 كم أي ما يعادل ولاية تكساس الأمريكية ، وكتلته حوالي 2.3 × 2110 كيلوغرام وهذه الكتلة تزيد على ثلث مجموع كتل الكويكبات الـ 3.000 المصنفة .

ومن الكويكبات كبيرة الحجم أيضاً الكويكب المعروف باسم بالاس Pallas ويبلغ قطره حوالي 590 كم وقد اكتشف عام 1802 .

كويكبات أصبحت أقماراً

يمكن أن يجبر الكويكب على مغادرة مداره حول الشمس ويدور حول أحد الكواكب وذلك تبعاً لقوة جذب الكوكب ، ويصبح بذلك تابعاً لذلك الكوكب .

أصل الحزام الكويكبي

تبلغ كتلة الكويكبات مجتمعة 2.3 × 2110 كيلوغرام بينما تبلغ كتلة قمر الأرض
7.35 × 2210 كيلوغرام ، أي أن كتلتها تعادل 1/30 من كتلة القمر ، وعليه فإن التحامها لتشكل كوكباً كما يعتقد البعض يبدو أمراً مستبعداً .

الرأي الأرجح أن يكون أصل الكويكبات كوكب انشطر بفعل اصطدام به مذنب ضخم في الماضي السحيق وكون تلك الأجسام الصخرية ، وقد ساهم العالم بود في تعزيز تلك الفرضية.


كويكبات طروادة

كويكبات طروادة مجموعة من الكويكبات تتشارك مع المشتري أو المريخ في المدار ولكن المشتري يستأثر بأغلبها ، وقد سميت كويكبات طرواده بهذا الاسم نسبة إلى حصان طروادة في الأساطير الإغريقية .

أول الكويكبات الطروادية اكتشافاً كويكب أخيل Achilles ، وقد سمي بهذا الاسم نسبة إلى البطيل اليوناني أخيل .

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

مياه على قمر تيتان التابع لكوكب زحل

ذكرت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا أنها رصدت مؤخرا على قمر تيتان التابع لزحل أدلة جديدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.