كوكب يشبه الأرض وصالح للحياة البشرية

اكتشف الباحثون مؤخرا كوكبا يشبه كوكب الأرض إلى حد كبير وقد أطلقوا عليه اسم بروكسيما بي ويبعد عن الأرض حوالي 4.2 سنة ضوئية، وحسب ما بينته أبحاث العلماء فان هذا الكوكب المكتشف يحتمل أن توجد على سطحه المياه السائلة كما أن مناخه صالح للحياة البشرية.

وقد اكتشف كوكب بروكسيما بي في شهر آب – أغسطس 2018، ويعتقد أنه في نفس حجم الأرض، وله جو يشبه جو الأرض، ويسعى الباحثون في جامعة إكسنر البريطانية الى دراسو مناخ هذا الكوكب بشكل دقيق.

وحسب ما كشفته الأبحاث التي اجريت، فان هذا الكوكب يقع في المنطقة الصالحة للسكنى لنجم بروكسيما سينتوري – المنطقة التي فيها كمية مناسبة من الضوء للحفاظ على المياه سائلة على سطحه وكذلك أجواء تشبه أجواء الأرض ، ويجري العلماء بحوثا جديدة لاستكشاف المناخ المشابه لكوكب الأرض، من أجل الكشف عما إذا كان لديه القدرة على دعم الحياة.

وقام الباحثون بمحاكاة مناخ بروكسيما بي لمعرفة إذا كان له تكوين جوي مماثل لأرضنا.

واكتشف الفريق أيضا جو أبسط بكثير، يتألف من النيتروجين مع آثار ثاني أكسيد الكربون، فضلا عن الاختلافات في مدار الكواكب. وقد أتاح ذلك لهم المقارنة مع الدراسات السابقة ومن ثم توسيعها، وأظهرت النتائج أن بروكسيما بي يمكن أن تكون صالحا للسكن، ويمكن أن يوجد في نظام مناخ مستقر بشكل ملحوظ.


وحول هذا الإكتشاف قال إيان بوتل، المؤلف الرئيسي للدراسة التي نشرت في مجلة علم الفلك والفيزياء الفلكية: “نظر فريقنا البحثي في عدد من السيناريوهات المختلفة للتكوين المداري المحتمل للكوكب باستخدام مجموعة من طرق المحاكاة”.

كما ذكر جيمس مانرس، من جامعة إكستر: ( إحدى السمات الرئيسية التي تميز هذا الكوكب عن الأرض هي أن الضوء من نجمه يقع في الغالب بالقرب من الأشعة تحت الحمراء القريبة، وهذه الترددات من الضوء تتفاعل بقوة أكبر مع بخار الماء وثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي الذي يؤثر على المناخ الذي يظهر في نموذجنا).

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

سديم الفقاعة .. تكوين فضائي مذهل

سديم الفقاعة Bubble Nebula تصنف تحت اسم NGC 7635، ويقع بالقرب من العنقود النجمي المفتوح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *