كثرة التفكير تضر بصحة الانسان

قال علماء اميركيون انهم عثروا على دليل يرجح ان الافراط في التفكير قد يسبب الشعور بالإجهاد.

وبينت دراسة اجراها فريق من العلماء في جامعة الينوي الاميركية ان التركيز في استجلاء امر غامض او حله قد يكون اكثر ارهاقا لمن هم في سن متقدمة.

وكشفت الدراسة التى اجريت على فئران تجارب عن ان التركيز يتسبب في نضوب الغلوكوز من خلايا بعض مناطق المخ، وان ذلك كان اكثر وضوحا في الفئران الاكبر عمرا حيث يستغرق المخ وقتا اطول لاستعادة عافيته عقب كل عملية تفكير.

يقول البروفيسور بول جولد احد المشاركين في الدراسة ان هذه الاكتشافات قد تنطوي على بعض النتائج المهمة بالنسبة للطريقة التي تخطط بها المدارس اوقات الدراسة وأوقات الطعام لطلابها.

كما يعتقد انها قد تساعد العلماء في الوصول الى فهم افضل لأمراض الذاكرة والتعليم لدى المسنين.

ويشرح الدكتور ايوان مكناي من جامعة يال ذلك بقوله ان المخ يعمل بالغلوكوز، ويقول ان بوسع اجسام الفئران الصغيرة توفير الغلوكوز اللازم لاحتياجات بعض مناطق المخ لكي تقوم بوظائفها الى ان تواجه المخ مهمة صعبة.

وقد تبين أن المخ في حالة الفئران الاكبر عمرا يفقد امداداته من الغلوكوز بسرعة عندما يواجه المهمة نفسها وهو امر يقترن دائما بضعف في الاداء ، إذ يؤدي نقص الغلوكوز الى التأثير في القدرة على التفكير والتذكر.

ويعد الغلوكوز وهو سكر طبيعى ينتجه الجسم المصدر الرئيسى للطاقة في المخ.

وقد عكف البروفيسور جولد والدكتور مكناي على قياس مستوى الغلوكوز في خلايا مخ الفئران وهي تحاول تبين طريقها في متاهة صممها لها الباحثون.

وكشفت النتائج عن انخفاض مستوى الغلوكوز بنسبة 30 % في الخلايا المسؤولة عن تحديد الاتجاه في الوقت الذى ظل فيه مستوى الغلوكوز عاديا في الخلايا التي لم تشارك في تحديد الاتجاه.

وفي دراسة لاحقة ظهر ان مستوى الغلوكوز قد انخفض لدى الفئران المسنة في تجربة مماثلة بنسبة 48 % وان استعادة هذه الخلايا لنشاطها قد استغرق ثلاثين دقيقة.

ووجد الباحثون ان بوسعهم تحسين اداء المخ في الفئران المسنة عن طريق حقنها بالغلوكوز.

وقال جولد ان الغلوكوز يحسن قدرات التعلم والذاكرة ليس لدى الفئران فقط بل لدى مجموعات بشرية عدة.

واشار الى ان نتائج البحث قد تكون مهمة لدى تطبيقها على تلاميذ المدارس وكيفية تنظيم مواعيد الوجبات الغذائية لهم في اوقات تخدم الاغراض التعليمية.


ويتفق الدكتور تونوموي شارما من معهد الدراسات النفسية مع النتيجة العامة التي جاءت في الدراسة مؤكدا انناً جميعا نشعر بالاجهاد من جراء التفكير وان من البديهي في هذه الحالة القول بأن التفكير يؤدى لانخفاض مستوى الغلوكوز في الجسم.

لكنه يقول ان تعميم النتائج التي تجري على حيوانات التجارب كان دائما مشكلة في الابحاث العلمية.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

فوائد الثوم والفجل في معالجة بعض الأمراض

تبين الدراسات أن الثوم يحتوي على مادة الألسين التي تمتلك خصائص مضادة للفطريات والفيروسات والجراثيم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.