تقنية حديثة تنهي عصر لمبات الكهرباء التقليدية

كشف الباحثون في الوكالة الحكومية البريطانية كربون ترست عن تقنية جديدة لإضاءة المنازل والغرف تعتمد على ما يعرف بورق الجدران المشع، والذي سيكون البديل المناسب للمبات التقليدية وللمبات الإضاءة الموفرة للطاقة أيضا، إذ أن تلك التقنية موفرة للتيار الكهربائي أكثر بمرتين ونصف من اللمبات التي توفر الطاقة حاليا.

وحسب ما صرحت به الوكالة البريطانية، فإن الجدران سيتم تغطيتها بمادة كيميائية خاصة تشع الضوء لدى تعرضها للتحفيز بواسطة تيار كهربائي، حيث يعمل التيار على تهييج ذرات تلك المادة الكيميائية مما يؤدي إلى انبعاث الضوء منها.


هذا ويتوقع أن تكون هذه التقنية متوفر على نطاق تجاري خلال السنوات القليلة القادمة، إذ أن الشركة المنتجة لهذه التكنولوجيا وهي شركة لوموكس من ويلز حصلت على دعم مالي لتطوير هذه التقنية.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

بمبادرة من مجلس الجالية المغربية بالخارج، خبراء مغاربة العالم يتدارسون الترابط بين الماء والطاقة والأمن الغذائي في مؤتمر دولي بالداخلة

الداخلة: محمد التفراوتي أسدل الستار في مدينة الداخلة المغربية، على المناظرة الدولية العاشرة حول “الري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *