تحذير طبي من إنقاص الوزن على المدى الزمني الطويل

حذر باحثون من أن إنقاص الوزن على المدى الطويل ربما يطلق في الدم ملوثات صناعية ترتبط بأمراض، مثل البول السكري وارتفاع ضغط الدم والتهاب المفاصل.

وأشارت الباحثة “دوك هي لي” من جامعة كيونج بوك الوطنية في دايجو بكوريا الجنوبية، إلى أن هذه المركبات تكون عادة مخزونة في الأنسجة الدهنية ولكن عندما تتفتت الدهون أثناء إنقاص الوزن فانها تدخل في مجرى الدم.

وأضافت لي أن نعيش باعتقاد قوي أن إنقاص الوزن دائما مفيد وإن زيادة الوزن دائما مضرة، ولكننا نعتقد أن زيادة مستويات الملوثات في الدم بسبب إنقاص الوزن قد تؤثر على صحة الإنسان بأشكال مختلفة.

وأكدت لي وفريق دولي من زملائها في ورقة نشرت بالدورية الدولية للبدانة أنهم درسوا 1099 مشاركا من الولايات المتحدة وتركيزات سبعة من هذه المركبات في دمائهم، مشيرين إلى أنه فور انطلاقها في مجرى الدم تستطيع هذه الملوثات الوصول إلى أعضاء حيوية.


وأوضحت لي أن هناك حاجة لإجراء مزيد من الدراسات للتأكد من أن هذا الضرر أكبر من الفوائد المكتسبة من إنقاص الوزن.

مصدر الصورة
pixabay.com

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

معلومات تهمك عن الصدفية

الصدفية هي مرض جلدي مزمن – يحدث نتيجة للتكاثر السريع وغير المعتاد – للخلايا الجلد، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *