باحثان ينتجان أشجار تكافح الاحتباس الحراري

أعلن الباحثان الأمريكيان كلاوس لاكنر وآلان ريت عن ابتكارهما لشجرة صناعية، يمكنها تنقية الهواء الجوي الموجود في المنازل وامتصاص الغازات الضارة المتراكمة فيه، كغاز ثاني أكسيد الكربون.

وقد أوضح الباحثان أنه بالإضافة إلي توفير بيئة نظيفة داخل المنزل، فان تلك الشجرة سوف تسهم في الحد من ظاهرة الاحتباس الحراري، حيث يمكنها امتصاص نحو طن من غاز ثاني أكسيد الكربون يوميا.

و الشجرة الصناعية الجديدة، تعتمد على مادة الراتنج، وهى عبارة عن مادة صمغية لزجة تفرزها بعض النباتات مثل الصنوبر لها القدرة على جذب جزئيات الغاز لتوقعه في الفخ ثم تطلقه فى الهواء فى الحجرة جافاً لتقوم المادة بامتصاص ثاني أكسيد الكربون، أما في حالة أن يكون الهواء رطباً فيقوم بتغذيته.

يذكر أن استخدام مليون وحدة من هذه الشجرة سنوياً سوف يسمح بتنظيف 3.6 مليار طن من الهواء من ثانى أكسيد الكربون مما يمثل 10% إلى 12% من الانبعاث العالمي لثانى أكسيد الكربون.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

مهرجان شفشاون الدولي لأفلام البيئة: تتويج الإبداع البيئي

محمد التفراوتي اختتمت فعاليات الدورة الثالثة عشرة من المهرجان الدولي لأفلام البيئة في شفشاون بالإعلان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *