23 خبير و 16 ورقة علمية في الندوة العلمية المرافقة للمهرجان الدولي للتمور الأردنية 20239

الندوة العلمية للمهرجان الدولي الخامس للتمور الأردنية تبدأ أعمالها بمشاركة عربية واسعة

23 خبير و 16 ورقة علمية في الندوة العلمية المرافقة للمهرجان الدولي للتمور الأردنية 2023
لقاءات ثنائية بين منتجي التمور الأردنية و 15 تاجر ومستثمر يمثلون 8 دول
د. عبد الوهاب زايد: البحث العلمي داعم رئيسي لنمو الصناعات التحويلية من التمور
م. أنور حداد: زيادة في المساحة المزروعة وكمية الإنتاج، وارتفاع في الطلب على التمور الأردنية 125%

افتتح الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي الندوة العلمية المرافقة للمهرجان الدولي الخامس للتمور الأردنية بعمان صباح اليوم الثاني للمهرجان الثلاثاء 14 نوفمبر 2023 بمشاركة 23 خبير وباحث أكاديمي متخصص بزراعة النخيل وإنتاج التمور من مختلف المؤسسات الحكومية والمراكز البحثية من عدد من الدول المنتجة للتمور، ضمن ثلاث جلسات علمية وجلسة نقاشية موسعة.
أمين عام الجائزة خلال افتتاح الندوة على أهمية البحث العلمي في تطوير قطاع النخيل وإنتاج التمور مشيداً بالجهود العلمية التي بُذلت من كافة جهات الاختصاص لتطوير هذا القطاع على مستوى المملكة الأردنية الهاشمية، بالتعاون بين وزارة الزراعة الأردنية، وجمعية التمور الأردنية مع الأمانة العامة للجائزة والمنظمات الإقليمية والدولية ذات العلاقة. وأضاف لقد بات واضحاً للعيان، أن تنمية قطاع زراعة النخيل وإنتاج التمور يحتل أولوية خاصة على خارطة التنمية الزراعية الشاملة في عدد من الدول المنتجة للتمور وخصوصاً في المملكة الأردنية الهاشمية، لما يمثله هذا القطاع من أهمية اقتصادية متزايدة لتعزيز الأمن الغذائي وتحقيق التنمية المستدامة.

الجلسة العلمية الأولى:
ترأس الجلسة العلمية الأولى معالي أ.د. رضا الشبلي والدكتور عبد الله وهبيـ، تناول فيها المشاركون الموضوعات التالية: تحليل سلسة القيمة للتمور الأردنية – مبادرة الفاو، قدمها د. محمد مجدلاوي (أستاذ دكتور في كلية زراعة الجامعة الأردنية)، والخطة الوطنية لمكافحة سوسة النخيل الحمراء، قدمها م. عماد العوض (مدير قسم الوقاية في وزارة الزراعة – الأردن)، وإنتاج وتسويق تمور المجهول بالمملكة المغربية أهم المزايا وأبرز التحديات، قدمها د. رضا مزياني (منسق المشروع الوطني للبحوث حول نخيل التمر)، من المعهد الوطني للبحث الزراعي – المملكة المغربية، والتجربة المكسيكية في إنتاج تمور المجهول، قدمها أ. د. ريكاردو سلمون (أستاذ دكتور في جامعة سونورا يالمكسيك).

الجلسة العلمية الثانية:
ترأس الجلسة العلمية الثانية معالي د. عاكف الزعبي والدكتور أمجد القاضي، تناول فيها المشاركون الموضوعات التالية: إضافة قيمه تسويقيه لتمور المجدول الأردنية للمنافسة في الأسواق العالمية، قدمها د. أيمن دغيدي (مستشار التسويق الاستراتيجي – التنمية الدولية في أيرلندا (IDI)، وتمور المجهول بين الفرز اليدوي والآلي، قدمها م. يزن أبو هنطش (المدير التنفيذي شركة بالميرا لزراعة وتجارة التمور)، وتقنيات مبتكرة في فرز التمور، قدمها م. ليو دالي فاتشي (الرئيس التنفيذي لشركة التكنولوجيا الخضراء)، وتأثير عنصر الكالسيوم على ظاهرة التنفيخ في تمر المجهول، قدمها م. مؤيد الصمادي (مدير إقليمي في شركة كوزموسيل المسكيكية)، ومتبقيات المبيدات على التمور، قدمها أ.د. محمد العلاوي (أستاذ دكتور في كلية الزراعة التكنولوجية جامعة البلقاء التطبيقية – الأردن).

الجلسة العلمية الثالثة:
ترأس الجلسة العلمية الثالثة معالي أ.د. محمود الدويري والمهندس طلال الفايز تناول فيها المشاركون الموضوعات التالية: نخيل التمر كخيار ذكي للمياه والمناخ في البيئات الجافة، قدمها د. ذيب عويس (مستشار دولي للمياه والزراعة والبيئة)، والآفات التي انتشرت مؤخراً على النخيل نتيجة التغير المناخي، قدمها أ.د. إبراهيم الجبوري (خبير ومستشار دولي في وقاية النبات)، والاجهاد الملحي لأشجار النخيل، قدمها أ.د. خالد العبسي (أستاذ دكتور في كليه زراعة جامعة مؤته – الأردن)، واستخدام الوحدات الحرارية التراكمية كنموذج للتنبؤ بالتغيرات الفيزيائية والكيميائية لبعض أصناف التمور، قدمها م. محمد الطراونة (مهندس المركز الوطني للبحوث الزراعية – الأردن)، وحساسية ومناعة بعض أصناف النخيل للإصابة بالسوسة الحمراء والعناصر السمادية المؤثرة في ذلك، قدمها د. خالد بن الوليد (مدير الدعم الفني والتطوير بالشركة المصرية السعودية للزراعة العضوية والتقليدية).

جلسة نقاشية:
تراس الجلسة النقاشية الموسعة سعادة المهندس أنور حداد، وكانت بعنوان مداخلات خبراء ومزارعي النخيل حول تداعيات التغير المناخي وتأثيرها على إنتاج التمور في إقليم (MENA) ، شارك فيها نخبة من الخبراء والمزارعين من منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا مثل (FAO Egypt) و (UNIDO) و (NFSA) و (CFI) و (AEC) و (CLDPRD) و (FAITC) و (FES) و (IMC).

لقاءات ثنائية بين المنتج والتاجر
كما سجل المهرجان الدولي الخامس للتمور الأردنية حضوراً مميزاً لرجال الأعمال والمستثمرين وتجار التمور والملحقين التجاريين، حيث وصل عددهم إلى 15 من كبار التجار والمستثمرين يمثلون 8 دول هي (بريطانيا، النرويج، المغرب، بنغلاديش، باكستان، السعودية، النرويج)، حيث عقدت مجموعة من اللقاءات الثنائية (B2B) على مدى يومين تمخضت عن توقيع عدد من عقود التصدير للتمور الأردنية.

وأشار الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي إلى أن أهم ما يميز مهرجان التمور الأردنية في دورته الخامسة 2023 هو الرعاية الملكية السامية للمهرجان وكثافة الحضور التجاري من الدول الأجنبية ما يؤكد على أهمية التمور الأردنية وخصوصاً تمر المجهول، بما تمثله من جودة في المنتجات والمواصفات الفنية بالمقارنة مع تمور الدول الأخرى، حيث ساهم المهرجان على مدى خمس دورات متواصلة في زيادة السمعة وارتفاع الطلب على التمور الأردنية في الأسواق الدولية.

كما أشاد المهندس أنور حداد رئيس جمعية التمور الأردنية بجهود وزارة الزراعة والغرف التجارية وجمعيات التمور الأردنية التي لم تدخر جهداً في تسهيل إجراءات تصدير فائض إنتاج التمور الأردنية الى الأسواق الدولية. وأضاف رئيس الجمعية بأن الموسم الحالي سجل زيادة في الطلب على التمور الأردنية قدرهاً 125% عن الأعوام السابقة، كما سجل القطاع توسعاً مضطرداً في المساحات من 38 ألف دونم الى 45 ألف دونم، وزيادة في الإنتاج قدرها من 26,000 طن إلى 32,000 طن بالسنة، كما احتل الأردن المرتبة 11 من حيث كمية الصادرات والمرتبة 09 من حيث قيمة صادرات التمور.

مواضيع ذات صلة

إطلاق إستراتيجية التمور الأردنية بالتعاون بين وزارة الزراعية الأردنية وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي وجمعية التمور الأردنية

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

استخدام الملفوف الأحمر لتحديد حموضة الماء في المنزل

أهمية قياس حموضة الماء لم يعد قياس حموضة الماء ودرجة قاعديته مسألة تقتصر على الكيميائيين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *