يعد مرض التهاب السحايا من اخطر الأمراض التي تصيب أغشية الدماغ / pixabay

التهاب السحايا الوبائي (التهاب السحايا المخية الشوكية)

الأعراض والظواهر
حدوث المرض
مستودع العدوى
طرق انتقال العدوى
المضاعفات
الوقاية والعلاج
نصائح وإرشادات

يعتبر هذا المرض (التهاب السحايا المخية الشوكية) من أخطر الأمراض التي تصيب اغشية الدماغ وهو مرض بكتيري حاد.

الأعراض والظواهر

الحمى، الصداع الشديد، الغثيان، تيبس الرقبة بحيث يصعب على المريض ثنيها كي تصبح ملامسة لصدره كما في الإنسان العادي، ويكون الظهر متصلبا وغالبا ما يحدث احد هذه الأعراض بشكل فجائی.

وكثيرا ما يحدث طفح جلدي مصحوب ببقع وردية وفي كثير من الأحيان تنتاب المريض نوبات عصبية تشنجية او حركات غريبة وتستمر حالة المريض في السوء الى أن تنتهي النوبات التشنجية وتختلف الأعراض عند صغار السن عنها عند البالغين.

حدوث المرض

يتوطن التهاب السحايا المخية الشوكية في إفريقيا التي تشمل عدة دول منها: السودان، تشاد، النيجر نيجيريا، وفي بعض دول امريكا الجنوبية.

والمرض شائع في المناطق المعتدلة والاستوائية تحدث الإصابة على مدار السنة وأعلى انتشار له في الشتاء والربيع.

تحدث العدوى بين الأطفال وصغار البالغين و بين الذكور أكثر منها بين الإناث ولدى البالغين الذين يعيشون في المؤسسات والمخيمات والسجون والمدارس والمعسكرات حيث الاكتظاظ السكانی وسوء التهوية.

مستودع العدوى

هو الإنسان على صورة حامل للجراثيم او مریض وحملة الجراثيم أكثر خطرا لكثرتهم، نظرا لعدم وجود أية أعراض ظاهرة عليهم.

طرق انتقال العدوى

الاختلاط المباشر بدرجة تسمح بانتقال الرذاذ المتطاير من انف وحلق أشخاص مصابين مباشرة من حامل الجرثومة او المريض الى الشخص السليم.

المضاعفات :

– تلف أنسجة المخ حيث ينتج عنه إعاقة عقلية وربما يؤدي إلى الوفاة خاصة اذا لم يعالج بأسرع وقت ممكن.
– تلف الغدة فوق الكلى وحدوث انخفاض حاد في ضغط الدم ربما ينتهي بحدوث الصدمة.
– تلف بعض الأعصاب القحفية أسفل الدماغ كفقدان حاسة او أكثر واستسقاء الدماغ.

الوقاية والعلاج :

هناك مطعوم يعطي للمخالطين يقي من بعض أنواع هذا المرض.
اما دور المطعوم في الحد من انتشار العدوى فهو محدود والمناعة تستمر لمدة تقارب السنتين والوقاية مهمة.

وللوقاية يجب تجنب الازدحام في البيوت والمدارس والمؤسسات والاهتمام بالتهوية الكافية للمنازل وتهيئة الظروف الصحية للاماكن المزدحمة.

يجب مراجعة المخالطين للطبيب لتقرير وإعطاء علاج وخاصة للمخالطين في المنزل وكذلك إعطاء علاج في المدرسة مع تطعيم المخالطين من الطلاب.


نصائح وإرشادات :

1- منع الازدحام في المدارس، الحضانات مهاجع النوم، كالمعسكرات، الملاجىء وخاصة أثناء النوم وتوفير التهوية الجيدة .
2- ننصح المسافرين الى مناطق موبوءة بالمرض من اخذ المطعوم الواقي قبل عشرة أيام من السفر.

المرجع نشرة وزارة الصحة

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

جهازنا المناعي بين المرض والوباء

خلقنا الله جل وعلا وجعل في أجسامنا نظاما متكاملا ودقيقا للدفاع عن ذلك الجسد .. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *