الإفراط في كتابة الرسائل القصيرة قد يؤدي إلى الفصال العظمي للأصابع

حذرت جمعية طبية كندية من الإفراط في كتابة الرسائل النصية القصيرة على الهواتف النقالة، والتي قد تؤدي إلى إصابة أصابع الإبهام بهشاشة خطيرة مما قد يؤدي إلى الإصابة بمرض يدعى الفصال العظمي.

وحول ذلك قالت كيلي بيرسون من جمعية التهاب المفاصل الكندية لصحيفة “بوست ميديا نيوز” الكندية انه من المتوقع أن يصاب 20% من الكنديين بالتهاب المفاصل خلال السنوات الـ20 المقبلة.

ومرض الفصال العظمي عبارة عن تلف غير قابل للتجدد يصيب الأنسجة الغضروفية المفصلية التي تعمل على تقليل الاحتكاك الناتج من حركة المفاصل الدائمة وتعمل كوسادة لحماية العظام، وتآكل هذه الطبقة الواقية بسبب المرض يؤدي إلى احتكاك الأنسجة العظمية وما يصحبه من التهابات تصيب جوف المفصل.



وأضافت بيرسون أنه يتوقع أن ترتفع نسبة الإصابة بالتهاب المفاصل خلال السنوات القليلة القادمة، علما بان مثل تلك الأمراض لا تظهر أعراضها المرضية الخطيرة قبل أن يبلغ الشخص العقد الخامس من عمره.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب ومترجم متخصص في الشؤون العلمية، عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

4 تعليقات

  1. رووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووعه

  2. موضوعاتكم روعه جداااا

  3. عندي مواقع اهوايه ودائمااا اتابعكم وشكراا على معلوماتكم المفيده والراقيه اني من الممتتابعين والمثقفين ودائمااا اتواجد على مواقع ثقافيه مثل موقعكم وشكرااا جزيلا الجوهره الغاليه ملكه الجواهر هذه اسم صفحتي الشخصيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *