اكتشاف كوكب صالح للحياة

أعلن فريق من الباحثين الفلكيين الأمريكيين من جامعة فيلانوفا عن اكتشافهم لكوكب صالح للحياة يقع بالقرب من نجم برنارد.

وحسب ما اعلنت عنه وكالة الفضاء الأوروبية أن حجم الكوكب المكتشف الصالح للحياة والعيش عليه يبلغ ضعف حجم الأرض، وأكثر برودة، ومع ذلك، يعتقد العلماء أنه قد يكون ملائما للحياة البشرية.

وحسب ما اكتشفه العلماء فإن الكوكب المكتشف يقع على مسافة تبعد ست سنوات ضوئية فقط عن نجم برنارد، وهذا المسافة قصيرة للغاية وفق معايير الكون. وقد اطلق العلماء على الكوكب اسم “برنارد ستار بي”، أو “الأرض الخارقة”، كونه أثقل بمقدار 2.3 مرة من كوكب الأرض.

يذكر أن هذا الكوكب المكتشف قد تم باستخدام تلسكوب من نوع هاربس “ESO’s planet-hunting instrument” والذي يستخدم للبحث عن الكواكب في الكون واكتشاف مكانها.


المعلومات المكتشفه عن الكوكب والذي اطلق عليه اسم الأرض الفائقة يمتد طول عامه الى 233 يوما فقط وان درجة الحرارة على سطحه يمكن ان تنخفض الى 150 درجة سلسيوس تحت الصفر وان هذا الكوكب مغطى بالجليد ويمكن ان يوجد تحت هذا الجليد ماء وهذا الماء ممكن ان يضم نوعا من الحياة عليه.

مصدر الصورة
darksands.com

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

سديم اوميجا خليط من الغبار والغازات في غاية الروعة والجمال

اكتشف سديم أوميجا في عام 1745 وهو عبارة عن سحابة ضخمة من الغازات المختلفة والغبار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *