إرشادات وأغذية من أجل تخفيف التهاب المفاصل

ترجمة: مصطفى شقيب *

اكتشف إرشادات غذائية بسيطة وأفضل الأغذية التي من شأنها تخفيف التهاب المفاصل.
تصيب الأمراض الالتهابيّة للمفاصل اليوم العديد من الأشخاص. . وهي مؤلمة بشكل خاصّ ومعيقة، أما أسبابها فمختلفة وتصيب مختلف الأعمار. ولئن كان بإمكان الطبّ التقليدي والطب البديل تقديم حلول فعّالة، فإننا لا ندري دائما ما إذا كان الغذاء المتوازن يسهم أيضا في تخفيف التهاب المفاصل. نقترح ملخصا عن أفضل العادات الغذائية والأغذية من اجل الاعتناء بالمفاصل وتخفيف الآلام.

عادات غذائية بسيطة من أجل إنقاذ المفاصل

يسهم اعتماد العادات الغذائية في خفض الالتهاب وتخفيف الآلام الروماتيزميّة. وينبغي الحفاظ على هذه العادات قصد حماية المفاصل على المدى الطويل.

شرب الماء طوال اليوم

عموما، يوصي بشرب ما بين 1,5 و 2 لتر من الماء كلّ يوم. إنها عادة أساسيّة من أجل سدّ حاجات الجسم التي يتألف تقريبا من 60% من الماء. فالماء يلعب دورا مهمّا في صحة الغضروف الذي يغطّي المفاصل والذي يتكون أساسا من الماء(من 65 إلى 80%). عندما لا يكفي الماء الذي نتزود به، لا يعود بإمكان الغضاريف حماية المفاصل من الاحتكاكات. فتتأزّم بالتالي وتظهر الآلام.

تخفيف التهاب المفاصل من خلال تقليص السكريات السريعة

السكريات السريعة، ذات المؤشر السكّريّ الذي يفوق 70، يتم استيعابها سريعا من طرف الجسم وتزيد معدل الغلوكوز في الدم. ونجدها بكمية كبيرة في الحلويات، والكعكات، والصودا، والخبز… غير أنّ لها تأثيرات محمضة وتعزز زيادة الغلوكوز، فيسبّب هذا التفاعل الطبيعي للجسم بشكل خاص إنتاج السيتوكين، وهي مكونات تضخم التفاعل الالتهابي وتفسد غضروف المفاصل.

تحديد كمية استهلاك الألبان

تتميز منتجات اللبن بتركيزها العالي من الكالسيوم الذي يتدخل في مَعْدَنَة العظام وصلابة الهيكل العظمي. غير أنّها إذا اِستُهلكت بكمية كبيرة، فقد تسبب أيضا آلاما مفصليّة. ففي حالة عدم التحمّل أو عندما لا يتم هضمه جيدا، قد يؤدي اللاكتوز إلى التهابات على مستوى المفاصل. لذلك نجد بعض المصابين الذين عانوا من الآلام المفصليّة تحسّنت أعراضهم بعد ما خفضوا من تناول الألبان. غير أنّ اللبن ومشتقاته يحتوي على عدد من المغذيات الضروريّة للمفاصل: الأفضل إذن تناولها بكمية معقولة حسب تحمّل الشخص.

أفضل الأغذية ضدّ التهاب المفاصل

إضافة إلى تبنّي بعض العادات الغذائية البسيطة التي تسهم في الصحة الجيّدة للمفاصل، قد يكون من المهم تفضيل بعض الأغذية. وبالفعل، بفضل محتوياتها من الدهون الجيّدة، ومضادات الأكسدة، والأملاح والفيتامينات، فهي تخفف من التفاعل الالتهابي وتحمي ضد الآلام الروماتيزميّة.

الأسماك الدهنيّة

الأسماك الدهنيّة، مثل السردين، أو السلمون أو الإسقمري، غنيّة بشكل خاصّ بأحماض أوميغا-3، تطلق هذه الأحماض مواد مضادة للالتهاب، تحمي الغضروف، وتُحسّن المرونة والحركية المفصليّة. ومن أجل إتمام تزودك بحمض أوميغا-3، يمكنك أيضا استبدال الدهون الحيوانيّة بالزيوت النباتية مثل زيت الكتّان، أو زيت الكاميلية أوزيت الجوز.

الخضار والفواكه الغنيّة بفيتامين س

يتوفر الفيتامين س على مفعول قوي مضاد للأكسدة. إنه يقاوم الجذور الحرة التي تؤدي إلى الإتلاف الخلوي، بشكل خاص على مستوى المفاصل، ويعزز ظهور الأمراض الالتهابيّة. غير أنّ الفيتامين س هو أيضا أساسي لتشكيل الكولاجين، وهو بروتين يضمن مقاومة ومرونة للمفاصل. لا تتردّد لذلك في استهلاك أغذية غنيّة بالفيتامين س: الفلفل، البقدونس، الكيوي، الفواكه الحمراء، والحوامض…الخ.

اللحوم الأقل دهونا

قصد تخفيف التهاب المفاصل، من الأفضل تناول اللحوم القليلة الدهن، الغنيّة بالبروتينات، والحديد والأحماض الأمينية، وهي تسهم في الصحة الجيّدة للمفاصل دون جلب المزيد من الدهون. كما أنّ اللحوم القليلة الدهون هي أيضا مصدر جيّد للزنك، وهو عنصر ضئيل أساسي في تكوين الكولاجين.


التوابل وتأثيراتها على التهاب المفاصل

بعض التوابل مفيدة جدا في تخفيف الالتهاب. وهو الحال بشكل خاص مع توابل الزنجبيل أو الكركم التي تحتوي على مواد مضادة للالتهاب تدعى الكركمين والجينجيرول. وتعمل هذه الأخيرة بشكل فعّال عبر تثبيط الجزيئات المسؤولة عن الالتهاب. كما يمكن تناول توابل أخرى لتخفيف الآلام وتحسين راحة المفاصل: الفلفل الأسود، الكاري، المردقوش

*كاتب علمي ومترجم – المغرب
المرجع: الموقع العلمي https://www.futura-sciences.com/sante/

عن مصطفى شقيب

كاتب ومترجم علمي وأدبي. ترجم العديد من المقالات والكتب والقصص. مهتم بمستجدات العلوم التجريبية والانسانية. chaqib@yahoo.fr

شاهد أيضاً

مفاهيم وأنماط سلوك عن سوء التغذية ونقص الغذاء

ما زال كثير من الناس يعتقدون أن سوء التغذية وما ينجم عنه من أمراض هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.