أهمية الرياضة في الوقاية من سرطان الأمعاء

لممارسة التمارين الرياضية أهمية كبيرة في وقاية الإنسان من الإصابة بعدد كبير من الأمراض، وقد بين باحثون أمريكيون من جامعة واشنطن للطب في سانت لويس، أن الأشخاص الذين يحرصون على ممارسة الرياضة بشكل منتظم، تقل لديهم احتمال الإصابة بسرطان الأمعاء بنسبة قد تصل إلى اقل من 16 بالمائة ، و أيضا تقل لديهم نسبة الإصابة ببعض الأورام مع التقدم في العمر بنسبة تصل إلى 30 بالمائة.

وحسب ما ذكرت المجلة البريطانية للسرطان، فان الرياضة تلعب دورا هاما في تقليل نسبة الإصابة ببعض أنواع السرطان ومنها سرطان الأمعاء، وقد علقت على هذه النتيجة الطبيبة المسؤولة عن الدراسة كاتلين ولين بقولها ( أن النتائج أظهرت وجود ارتباط واضح بين التمارين الرياضية وانخفاض خطر الإصابة بسرطان الأمعاء).


من جهتها ذكرت الطبيبة ولين أن ممارسة التمارين الرياضة يعمل على تحسين النظام المناعي في الجسم، كما ينشط كافة أجهزة الجسم ويقلل أيضا من الالتهابات المرتبطة بسرطان الأمعاء، كما أن الرياضة تضبط نسب بعض الهرمونات في الدم، وتزيد من ردود فعل الجسم تجاه بعض مسببات الأمراض.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

أمراض اللثة وعلاقتها بأمراض القلب

أمراض اللثة من أكثر امراض الفم انتشارا، وهي تنتشر بين عدد كبير من الناس خاصة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.