تعد الخضار والفواكه من المصادر الرئيسة للفيتامينات /pixabay

أنواع الفيتامينات ومصادرها والأمراض التي يتسبب بها نقصها

تلعب الفيتامينات دورا هاما في صحة الجسم وسلامته، حيث تقي الجسم من الإصابة بكثير من الأمراض وتحمي الجسم.

ومن أهم الفيتامينات:

فيتامين ب1 ( B1 ) Thaiamin

يسمى أحيانا العامل المضاد لالتهاب الأعصاب ، ويساعد الخلية الحية على إتمام عملية التنفس الداخلي فيها ، ويساعد على النمو وعملية الهضم ويحفظ الشهية والأعصاب .

مصادره :

الحبوب ( ويتواجد في قشرتها ) كالأرز والقمح والذره .
البقول كالفاصوليا والبازلاء
الخضار كالبطاطا والملفوف والقرنبيط
الفواكه الزيتية كالجوز واللوز والمكسرات، وكذلك البرتقال والطماطم وخميرة البيرة، واللحوم والبيض والكبد والأسماك .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين ب1 :

ضيق التنفس وضعف العضلات والمفاصل .
شلل الأطفال .
تنميل الأطراف .
مرض البربيري .
الأوجاع العصبية والقلق والاضطراب .
قلة الشهية .
تأخر نمو الأطفال .
الانحطاط الجسماني .
الآلآم العصبية في الوجه .

فيتامين ب2 ( B2 ) Riboflavin

يقوم بوظيفة الانزيم المساعد لإكمال عملية التأكسد والاختزال في الخلية الحية ، ويساعد على التخلص من الملح وامتصاص مادة الحديد في الجسم .

مصادره :

اللحوم والكبد والكلى والقلب .
الأسماك .
الألبان .
صفار البيض .
خميرة البيرة .
جميع أنواع البقول .
الخضروات ذات الأوراق الخضراء .
الفواكه كالمشمش والخوخ .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين ب2 :

يؤدي النقص في الفيتامين B2 إلى أمراض جلدية وبصرية منها :
التهابات وتقرحات جلدية .
تشقق في اللسان واللثة والشفاه .
سيلان الدموع وعدم تحمل رؤية الضوء .
احتقان أوعية العين الدموية .
الانحطاط الجسماني .
اضطراب عمليات الهضم .
تأخر النموعند الأطفال .

فيتامين ب6 B6 ( Pyridoxal )

يعرف بمضاد للالتهابات الجلدية ، يحفظ التوازن الغذائي داخل الأنسجة والكبد والجهاز العصبي ويلعب دوراً هاماً في كثير من التفاعلات الحيوية لإتمام عملية الهدم والبناء للعناصر الثلاثة الرئيسية في الطعام وهي البروتينات والنشويات والدهنيات ، وفي عمليات تمثيل المواد البروتينية في الجسم .

مصادره :

يوجد في البيض .
خميرة البيرة .
اللحوم والكبد والكلى .
الحبوب كالقمح والذرة والأرز .
البقول كالفاصولياء والفول .
الفواكه .
الألبان .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين ب6 :

ضعف كريات الدم البيضاء .
الالتهابات الجلدية .
ضعف العضلات .
القلق والإضراب .
تعرض الجسم لتكوين حصوات الكليتين .

فيتامين ب12( (B12 Cyanocobalmine

يسمى الفيتامين المضاد للأنيميا الخبيثة ، يساعد خلايا الجهاز العصبي على أداء مهمتها ويساعد أنسجة الجسم على الاستفادة من المواد البروتينية كما يحافظ على تكوين كريات الدم الحمراء ويقي الجسم فقر الدم .

مصادر فيتامين ب12 :

الكبد والكلى .
النخاع العظمي والأمعاء .
اللبن الطازج والبيض والسمك يحتوي على كميات معقولة .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين ب12 :

فقر الدم .
شلل الأطفال .
إلتهابات الأمعاء والكبد .
أمراض الحساسية والربو .
الآلآم العصبية .
ضعف الجسم وترقق العظام .

النياسين Niacin ( Nicotinic )

يعرف باسم العامل المانع لمرض البلاجرا ، يساعد على تكوين الكريات الحمراء ، وله دور هام في استمرار النمو والحفاظ على حياة الخلايا الحية ، وينقل الهيدروجين للجسم ويشترك في تركيب وتجزئة المواد القمحية والكحول والأحماض الدهنية.

مصادره :

خميرة البيره .
النخالة وقشر الأرز .
البقول كالفاصولياء والبازيلاء والحمض .
اللحوم والكلى والكبد .
صفار البيض .
الخضار كالبندورة والملفوف والقرنبيط والسبانخ .

الأمراض التي يسببها نقص الفيتامين النياسين :

في حالات النقص الشديد :
ظهور مرض البلاجرا .
تقشف الجلد أو التهابه .
الضعف العام .
ضعف الذاكرة .

في حالات النقص البسيط :

ضعف العضلات .
عسر الهضم .
فقدان الشهية للأكل .
طفح جلدي بسيط .

البيوتين ( H ) Biotine

ينقل الهيدروجين وثاني أكسيد الكربون ويساعد في تمثل المواد الفحمية .

مصادره :

خميرة البيره .
خلاصة الشوفان .
القرنبيط والملفوف .
الكبد والكلى .
الكاكاو .
صفار البيض .
الكبد والكلى والقلب .
اللبن .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين البيوتين :

انحطاط قوى الجسم .
فقدان الشهية .
فقر الدم .
التهاب الجلد وجفافه وتقشره .
تنميل الأطراف .

حمض الفوليك ( Folic Acid)

حمض الفوليك هو من مجموعة الفيتامين ب ، ويلعب دورا أساسيا لتلبية تكاثر الخلايا خلال فترة النمو السريع عند الجنين ، وهو عامل مضاد لفقر الدم ويساعد على تكوين الهيموجلوبين ، وهو بإذن الله عامل يقي من بعض التشوهات التي قد تحدث للأجنة .

مصادره :

الكبد والكلى واللحم الأحمر .
البقوليات وخصوصا الحمص والعدس .
فول الصويا .
الخضروات الورقية الخضراء كالسبانخ .
الحبوب الكاملة والخميرة .

الأمراض التي يسببها نقص حمض الفوليك :

فقر الدم الخبيث .
التهاب اللسان .
الإسهال .
فقدان الوزن .

فيتامين ج ( Ascorbic Acid)

ويعرف بالفيتامين المضاد لمرض الأسقربوط ، يساعد في تكوين والحفاظ على النسيج الضام الذي يدخل في تكوين العظام والأسنان والجلد وأربطة العضلات كما يدخل في تركيب المادة التي تربط جدر الخلايا ببعضها ، يساعد في إسراع عملية التئام الجروح والكسر ، كما يعمل على رفع درجة مقاومة الجسم ضد الأمراض المعدية ونزلات البرد .

مصادره :

الحمضيات مثل الليمون والبرتقال .
الجوافة والأناناس والفراولة والبطيخ .
التفاح والموز والكمثرى .
الخضروات ذات الأوراق الخضراء مثل الخس الفجل والكرنب والسبانخ والملوخية .
الطماطم ، الخيار ، الفلفل الأخضر .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين ج :

الضعف العام .
الإرهاق لأقل مجهود .
فقدان الشهية .
فقر الدم .
سهولة كسر العظام مع الشعور بالألم عند الحركة .
إدماء المفاصل والأطراف والعضلات والأنسجة الداخلية تحت البشرة .
تضخم المفاصل والأطراف وتآكل الأسنان .
ألم بالأسنان .
تورم والتهاب اللثة .
إدماء الجلد وتبقعه .
قلة مناعة الجسم ضد الميكروبات .
عدم المقدرة على التفكير والتركيز .
الاكتئاب .

فيتامين أ Retinol ( A )

يعمل على امتصاص المواد الدهنية وتحويل المواد الفحمية إلى دهنية ويدخل في تركيب الخلايا العصبية الدقيقة المكونة لغشاء الشبكية بالعين ، كما أنه يلعب دورا هاما في المحافظة على حيوية الأغشية المخاطية ( النسيج الطلائي ) المبطن للجهاز التنفسي والمجاري البولية والقناة الهضمية .

مصادره :

زيت السمك وزيت كبد الحوت .
الحليب والزبدة .
صفار البيض .
كافة أنواع الخضار .
الفواكه كالموز والمشمش والدراق .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين أ :

نقصه يؤدي إلى مرض العشى الليلي .
في حالة النقص الشديد ولمدة طويلة يؤدي إلى التهاب العين وقد ينتهي بالعمى .
السلاق .
نقص في الوزن .
جفاف ملتحمة العين والجلد والأغشية المخاطية .
ضعف في الأسنان .
تأخر النمو عند الصغار .
نقصه يؤدي إلى ضعف عام في القدرة الهضمية والتنفسية وكذلك التناسلية ويؤثر على الحمل أيضاً بسبب تقرن الأنسجة الطلائية .

فيتامين د Calciferol ( D )

يعمل على امتصاص الكالسيوم والفسفور والانتفاع بهما وتثبيتهما في العظام والأسنان وهو ضروري للنمو الطبيعي للأطفال وله نوعان :
– D2 : Erocalciferol
– D3 : Cholecalciferol

مصادره :

الأسماك .
زيت وكبد الحوت .
كبد البقر .
صفار البيض .
الألبان والأجبان والزبدة .
يتكون تحت الجلد بعد التعرض لأشعة الشمس .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين د :

الكساح .
لين العظام والتحدب والالتواء .
التكزز .
تأخر نمو الأسنان وسوء تكوينها .
أمراض إضطراب الهضم وفقد الشهية وحدوث القيء والإسهال .

فيتامين هـ E ( الفاتوكوفيرول )

يعرف أحياناً بأنه ” العامل المضاد للعقم ” أو ” عامل الخصوبة ” أو ” العامل المضاد للأكسدة ” وهو يؤمن تكوين الخلايا التناسلية ويحفظ نشاطها فهو يلعب دور العامل المساعد في عملية الأكسدة داخل كروموسومات الخلية الحية ، كما أنه يمنع تحلل فيتامين ( أ ) وفيتامين ( ج ) داخل الأمعاء ، كما أنه يقلل من احتمال تكسير خلايا الدم الحمراء .

مصادره :

زيت القطن والذرة .
القمح والذرة .
الكبد والكلى .
الحليب .
صفار البيض .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين هـ :

توقف نمو الحيوانات المنوية عند الرجل .
موت الجنين قبل نهاية مدة الحمل .
ضعف الخصوبة وعدم القدرة على الإنجاب .
قصور القلب وضعف الشرايين الدموية .
التسلل الدهني في الكبد .
الشلل .
تحلل العضلات .
تشنج العضلات وعدم القدرة على الحركة المتزنة .
نقصه يؤدي إلى مرض العضل الأبيض .
الاجهاد السريع .


فيتامين ك Menakenon ( K )

يعرف أحيانا بعامل التجلط وهو يساعد على تسهيل عملية التخثر في الدم ، كما يقوم بوظيفة الإنزيم المساعد لاستكمال نمو أطوار كريات الدم الحمراء .

مصادره :

مختلف أنواع الخضار .
يوجد أيضا في الخضروات وتحديدا الكرنب والطماطم .
زيت فول الصويا والزيوت النباتية الأخرى .
صفار البيض والجبن والكبد .
قشرة نبات القمح .
الأسماك .

الأمراض التي يسببها نقص فيتامين ك :

التريف وخاصة عند المواليد الجدد .
اليرقان .
أمراض الكبد .
يؤدي إلى ضعف جدران الأوعية الدموية وبالتالي الترف .

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

أسباب وعلاج التبول اللاإرادي للأطفال

• أسباب التبول اللاإرادي • طرق مساعدة الطفل الذي يعاني من التبول اللاإرادي • علاج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.