أسباب حرقة المعدة وعلاجها دون أدوية

يصاب غالبية الناس من وقت لآخر بحرقة في المعدة Heartburn ، وتعود أسبابها الى ارتداد عصارة المعدة نحو المريء أي أعلى الجهاز الهضمي، وتعود أسباب حرقة المعدة إلى أسباب غذائية كتناول بعض الأغذية الغنية بالدهون، أو لأسباب نفسية.

الباحثون يقترحون ثلاثة حلول لعلاج حرقة المعدة قبل الإقدام على تناول الأدوية:

التنزه والمشي على الأقدام

كشفت دراسة طبية نشرت نتائجها في المجلة الطبية Alimentary Pharmacology & Therapeutics فان المشي لمدة ساعة بعد وجبة الطعام التي تحتوي على الدهون قد يقلل من عملية ارتداد العصارة الهاضمة إلى المريء ويساهم في علاج حرقة المعدة.

وتدل الدراسات أن المشي لمن يعانون من حرقة المعدة وبعد تناول وجبة غذائية دسمة، يؤدي إلى تقليل ملامسة العصارة المعدية الهاضمة لجدران المريء، حيث تبين التأثير الايجابي للمشي عند مقارنته بالأشخاص الذين يبقون جالسين دون حركة بعد تناولهم لوجبة غذائية دسمة.

مضغ العلكة

ينصح بمضغ العلكة لمن يعانون من حرقة المعدة، حيث تعمل على عودة محتويات المعدة ، وينصح هنا بالمضغ لمدة ساعة بعد تناول وجبة الغذاء، لكن ينبغي تجنب مضغ العلكة بنكهة النعناع، حيث ان النعناع يتسبب بحدوث حرقة المعدة، حيث يعمل على استرخاء الجزء السفلي من المريء وهذا يتسبب في عودة محتويات المعدة الى المريء غير المحمي بطبقة واقية تحية من تأثيرات عصارة المعدة ذات التأثيرات الحامضية.


شرب الحليب

يعمل الحليب على غسل الحموضة التي تكون في المريء وأعادها نحو المعدة، وينصح هنا بشرب كميات قليلة من الحليب كل ربع ساعة ولمدة ساعتين تقريبا.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

تأثير المعالجة بالأشعة على الخصوبة التناسلية

عند استخدام المعالجة الإشعاعية في منطقة الحوض تتأثر الاعضاء الواقعة في المنطقة نفسها والمحيطة بها، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *