مضار استخدام المنشطات والهرمونات للرياضيين

يلجأ كثير من الرياضيين ومحبي كمال الأجسام إلى استخدام بعض أنواع المنشطات والهرمونات لبناء عضلات أجسامهم، وتروج لتلك المنشطات كثير من مراكز بناء الأجسام واللياقة البدنية حيث يتم بيعها بأسعار مرتفعة، لكن الكثير ممن يستخدمون تلك المواد يجهلون تماما أضرارها الفادحة والبليغة على صحتهم.

إن ما يغري كثير من الرياضيين وهواة بناء الأجسام على تناول تلك المنشطات والهرمونات رغبتهم في بناء عضلات أجسامهم وزيادة قوتهم بشكل سريع حيث يتباهون في ذلك أمام الناس وأمام أقرانهم بان عضلاتهم أصبحت منفوخة وقوية وان يمتلكون قوة جسدية هائلة، لكن الثمن قد يكون فادحا ، حيث تبين أن بعضها يمكن أن يتسبب بمتاعب صحية خطيرة وقد يفضي تناول تلك المنشطات والهرمونات إلى موت مفاجئ.

ويبين المتخصصون في هذا المجال أن تناول المنشطات والهرمونات يمكن أن يتسبب في الإصابة بالتشوهات الفسيولوجية والعقم وبعض المشاكل العقلية وتشتت التركيز والقلق والاكتئاب والعدوانية وانه قد تم التأكد من حدوث عدد من حالات الموت المفاجئ لدى الرياضيين ممن تبين أنهم قد تعاطوا منشطات وهرمونات.


إن ما يفاقم من انتشار هذه المشكلة الخطيرة هو أن يقوم بعض المدربين في بعض النوادي الرياضية وخصوصا نوادي بناء الأجسام بالترويج لتلك المواد الخطيرة، مما يجعل الشباب يقدمون عليها دون إدراك لعواقبها الوخيمة على صحتهم وعلى أجسادهم.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

أسباب وعلاج التبول اللاإرادي للأطفال

• أسباب التبول اللاإرادي • طرق مساعدة الطفل الذي يعاني من التبول اللاإرادي • علاج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.