متلازمة القولون العصبي: الأعراض، الأسباب، والتغذية السليمة

ما هي متلازمة القولون العصبي؟

متلازمة القولون العصبي، المعروفة أيضاً بالقولون المتهيج، هي واحدة من أكثر الاضطرابات المعوية شيوعًا، حيث تؤثر على وظيفة الأمعاء بدون وجود أي تغيرات بنية واضحة.

ويرتبط هذا الاضطراب غالبًا بالعوامل النفسية والعاطفية، وقد يتطور الإسهال والإمساك نتيجة للتقلبات النفسية.

الأسباب وعوامل الخطر لمتلازمة القولون العصبي

تعتبر العوامل النفسية والعاطفية أساسية في تفاقم الأعراض لدى الأفراد المصابين بمتلازمة القولون العصبي.

بعض العوامل الأخرى التي قد تسهم في زيادة حدة الأعراض تشمل الحوادث الشخصية المؤثرة، مثل الفقدان أو التغييرات الكبيرة في الحياة، والأحداث الصحية مثل استئصال الرحم أو فترة ما بعد سن اليأس.

الأعراض المميزة للمتلازمة

الأعراض الشائعة تشمل الآلام في البطن، واضطرابات في عادات الإخراج مثل الإسهال والإمساك، والغثيان، والدوار، ونقص في الشهية، والقلق والاكتئاب، بالإضافة إلى آلام في الظهر وعضلات الجسم، وتكرار التبول.

نصائح غذائية لتخفيف الأعراض وإدارة المرض

حاول تقليل استهلاك الأجبان، الخبز، والمعكرونة.
تجنب الحلويات، الحبوب، والفواكه المجففة والأطعمة الغنية بالسكر.
ابتعد عن الأطعمة التي تحتوي على الخميرة، والمرق المحضر من العظام واللحم.
تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
اختر الأطعمة الناعمة على الأمعاء مثل جبن الصويا والأرز.
تناول الألياف بحذر، مع التأكيد على الخضروات والفواكه بدلاً من حبوب النخالة.
تناول كميات كافية من السوائل، بما في ذلك الماء والأعشاب كالنعناع والشمرة.

باختصار، يمكن عند الاهتمام بالنظام الغذائي والحياة الصحية أن تساهم في تقليل الأعراض وتحسين جودة الحياة لأولئك الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

تأثير السمنة على الهرمونات الذكرية والصحة الإنجابية

تعد السمنة من القضايا الصحية الرئيسة في الولايات المتحدة، حيث يحتاج حوالي ثلثي الأمريكيين إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *