لماذا نواجه صعوبة تقشير البيض المسلوق أحيانا وتغير لون الصفار؟

موقف يواجهه الكثير منا، أحيانا نواجه صعوبة في تقشير البيض المسلوق، بل ويتعذر ذلك وتؤدي عملية التقشير الى اتلاف البيضة وتمزقها، فما السبب في حدوث ذلك؟

في الواقع فان الصعوبة التي نواجهها أحيانا في تقشير البيض تعود الى أن البيض المسلوق يكن طازجا اذ ان تقشير البيض القديم نسبيا تكون سهلة وسوف يتم تقشير البيض وخروجها من قشرتها بشكل سليم دون تمزق.

اما السبب في صعوبة التقشير البيض الطازج فهذا يعود الى صغر الغرفة الهوائية الموجودة في البيض الطازج، والغرفة الهوائية عبارة عن تجويف في الجزء العريض أسفل البيضة، فعندما تكون البيضة طازجة فان هذه الغرفة الهوائية تكون صغيرة، ومع الوقت تصبح هذه الحجرة كبير وبالتالي يسهل تقشير البيض القديم المسلوق.

موقف آخر نواجهه وهو تغير لون صفار البيض المسلوق حيث يتحول الى اللون الأخضر او الأزرق الغامق فما السبب في ذلك؟


السبب في تحول لون صفار البيض من اللون الأصفر الى اللون الأخضر أو الأزرق هو زيادة مدة السلق للبيض، حيث مع ارتفاع درجة الحرارة لمدة طويلة فانه يحدث تفاعل بين عنصري الكبريت والحديد الموجودين في البيض، ولا يوجد خطر او ضرر من تناول هذا الصفار الذي تغير لونه.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

كائنات حية دقيقة تعيش في اجسامنا

جسم الانسان ليس ملكا لصاحبه، هذا ما قاله العالم الاميركي “كليف ديش” عندما قام بتمشيط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *