عناصر التعلم البنائي وأهميته في العملية التربوية

• العناصر الأساسية للتعلم البنائي
• النظرة البنائية للتعليم

سيواجه التلاميذ قضايا حياتية تحتاج منهم إلى اتخاذ قرارات على مدى حياتهم كلها. وسيواجهون خيارات عن كيفية مساهمتهم في جوانب الحياة المختلفة لمجتمعهم من خلال عملهم . إن التعليم من أجل فهم الحياة والعالم الذي نعيش به يستهدف مساعدة التلاميذ على اتخاذ مثل تلك القرارات وتهيئتهم للأدوار المستقبلية، إن هذا النوع من التعليم هو استجابة للحاجة الملحة لتهيئة الطلاب لمواجهة تحديات نظام عالمي قائم على الاعتماد المتبادل والتغير السريع، وفي عالم سريع التغير، فإنه لا قيمة لتعليم سلسلة من المعارف قد تصبح بسرعة غير ذات فائدة. وبدلاً من ذلك يجب أن يكون هناك تأكيداً أكبر على تنمية وممارسة تلك المهارات التي تمكن الطلاب من اتخاذ القرارات المستنيرة فيما يتعلق بأدوارهم المختلفة في مجتمعهم في الحاضر وفي المستقبل.

وتشمل مثل هذه المهارات الاتصال الفاعل والتحليل النقدي والمفاوضات والبحث والسعي وراء الحصول على المعلومات الموثوق بها واتخاذ القرارات والتقييم والعمل بروح الفريق والتفاعل الإيجابي مع المشكلات في المجتمع من خلال مؤسساته المختلفة، ويمكن تنمية الكثير من هذه المهارات بشكل فاعل من خلال نشاطات التفاعل والمشاركة التي تشجع الطلاب على أن يعملوا معاً بشكل تعاوني.

العناصر الأساسية للتعلم البنائي

يتميز التعليم البنائي بمجموعة من العناصر، أهمها:

تنشيط المعرفة المسبقة: بما أن التعليم يتضمن الربط بين ما تتعلمه وبين ما تعرفه أصلاً، فتنشيط المعرفة المسبقة يكتسب أهمية كبرى للتعليم الناجح. وسائل تنشيط المعرفة المسبقة تتضمن الأسئلة والعصف الذهني والتوقع والسعي باتجاه طريقة أو مهارة معينة.

اكتساب المعرفة: إذا كان على الطلاب أن يطوروا المفاهيم، فعليهم أن ينظروا من الزأوية الكبيرة دون إهمال الأجزاء الصغيرة المتعلقة بها. فالفهم لا ينتج عندما يكون المضمون عبارة عن أجزاء من المعلومات – إنه لا ينتج عندما يجري التضحية بالعمق من أجل الاتساع. قد يكون مفيداً أكثر تمييز بعض الأفكار الرئيسة ودرسها بالعمق بدلاً من الإكثار من الأفكار وتعلمها بطريقة سطحية.

الفهم: متى تعرض الطلاب لمضمون أو مهارات جديدة، تنطلق عملية الفهم. يقارن الطلاب المعلومات الجديدة بالموجودة لديهم في الأصل لمعرفة ما إذا كان الجديد يتناسب أو يتناقض معه مما يفترض تعديله. المعلم يستطيع مساعدة الطلاب على الفهم من خلال الطلب إليهم أن يلخصوا المضمون، أن يعبروا عن الأفكار الجديدة بطريقتهم الخاصة، أن يسجلوا بعض هذا المضمون ويشرحوا معناه ويحددوا معاييره (الاستيعاب المعمق) . بإمكانهم مقارنة المضمون مع سواه، دراسة أمثلة عنه، ابتداع القياسات له، توسيعه يشمل مجالات أرحب، المشاركة والنقد … الخ.

استخدام المعرفة: إعطاء الطلاب نشاطات تسمح لهم باستخدام المعرفة التي اكتسبوها مما يحسن هذه المعلومات ويجعلها قابلة للاستعمال في أوضاع جديدة. إن أكثر النشاطات المعرفية فعالية هي النشاطات التي تعتمد على حل المسائل المستوحاة من الحياة اليومية، المثيرة للاهتمام، الموسعة ذات الأوجه المتعددة، غير المبسطة لغايات أكاديمية، الطويلة الأمد والاجتماعية (أي التعاون مع الغير)

التأمل في المعرفة: على الطلاب أن يكتسبوا المعرفة، أن يفهموها وان يستخدموها. ولكنهم بحاجة أيضاً لأن يتأملوا فيها. النشاطات هنا تشمل كتابة التقرير، تعليم ما يعرفه فرد للآخرين، استخدام
خرائط المفاهيم … أي المعرفة المتكاملة.

النظرة البنائية للتعليم

إن نظرة البنائية لعملية التعليم تتضمن النقاط الآتية:

يأتي الطلاب إلى الدروس العلمية حاملين أفكارهم الخاصة حول الظواهر الطبيعية بعد أن طوروها من خلال اختباراتهم اليومية: الطلاب ليسوا ألواح فارغة.
هذه الأفكار المسبقة تتفاعل مع الاختبارات والظواهر الجديدة: الطلاب يربطون بين الأفكار المسبقة والاختبارات الجديد.

خلق الروابط مع الأفكار السابقة يحث الطلاب على اغتراف المغزى من الاختبارات الجديدة: الطلاب يستخلصون مغزى الاختبارات الجديدة من خلال بناء هذا المغزى.


دور المعلم يتغير في هذا الإطار بدلاً من تمرير أجزاء من المعلومات إلى الطلاب ، يأخذ بالعمل معهم، ويؤمن الخبرات التي تمكن الطلاب من بناء معانيهم الخاصة: المعلم يلعب دور مسهل التدريس بدلاً من دور ناقل المعرفة.

التعلم عملية حية أو فعالة، بحيث يستخدم كل طالب أفكاره السابقة لاغتراف معنى الخبرات الجديدة، بدلاً من لعب دور المتلقي غير الفعال للمعلومات المقدمة من المعلم: المتعلم فعال بدلا من غير فعال.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

تعريف صعوبات التعلم ومحكات إثبات الإصابة

استخدمت الكثير من المصطلحات قبل استخدام مصطلح صعوبات التعلـّم لوصف أولئك الأطفال الذين لا تتناسب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.