1% فقط من الأطفال الذين شعروا بألم في الصدر كانوا يعانون من مشكلة ما في القلب مثل التهابات في عضلة القلب أو في المنطقة المحيطة به/ pixabay

عدد قليل من ألام الصدر عند الأطفال لها علاقة بالقلب

يشكو عدد كبير من الناس من ألام في الصدر وخصوصا الأطفال والمراهقين وأول ما يتبادر إلى الذهن وجود مشكلة خطيرة في القلب.

الباحثون يؤكدون انه بالرغم من أهمية اخذ آلام الصدر على محمل الجد، إلا أنه نادرا ما ترتبط تلك الآلام بأمراض في القلب، ويوصى الأطباء بإتباع خطوات بسيطة للتحقق من مدى خطورة تلك الآلام ، عن طريق مراجعة تاريخ العائلة المرضي وإخضاعهم لفحص طبي وعمل تخطيط للقلب ومتابعة الوضع الصحي لمن يتبين أنه يعاني من مشاكل في القلب.

الدراسات الطبية بينت أنه من ضمن 3700 طفل تبلغ أعمارهم ست سنوات وممن يشكون من ألام في الصدر تبين أن نحو واحد بالمائة منهم يعانون من وجود مشاكل في القلب كالتهابات في عضلة القلب أو في المناطق المحيطة بها، وهذا في العادة يحدث بسبب عدوى مرضية أو بسبب حدوث تسارع في ضربات القلب والتي نادراً ما تمثل تهديداً لحياة هؤلاء الأشخاص. كما أنه لم يمت طفل واحد بسبب مشكلة بالقلب أثناء فترة الدراسة التي امتدت لعشر سنوات.

وحول تلك النتائج قالت الدكتورة سوزان صليب ( انه يجب أن تدعم هذه الدراسة بدراسة أخري، فآلام الصدر عند الأطفال مشكلة شائعة إلا أن أغلبها لا يرجع لمشكلة في القلب)، ويرجع الباحثون بعض ألام الصدر إلى مشاكل في العضلات أو أزمة صدرية أو مشكلة معوية مثل ارتجاع المريء.


وبالرغم من تلك النتائج إلا أن الباحثين يوصون بضرورة استشارة الطبيب المختص في حال شكا الطفل في ألم في الصدر إذ أن آلام الصدر عند الأطفال لا تشير لنفس الأمراض التي تشير إليها آلام الصدر عند الأشخاص البالغين، وخصوصا إذا ترافقت الشكوى مع ممارسة الرياضة أو القيام بمجهود جسدي.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

مشروبات تساعد على انقاص الوزن ومكافحة السمنة

الدكتور الصيدلاني صبحي العيد * فقدان الوزن وحمى الروجيم هاجس يلاحق عدد كبير من السيدات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.