شحوم الخصر والبطن قد تهدد حياتك

يعاني كثير من الأشخاص من تراكم للشحوم على محيط الخصر والبطن وحسب ما كشف عنه الباحثون في المركز الطبي مايو كلينك في الولايات المتحدة الأمريكية، فان المرضى المصابين بمرض الشريان التاجي والذين تكون خصورهم محاطة بالشحوم ومكتنزة، يواجهون خطر التعرض للموت أكثر من الأشخاص الذين يمتلكون خصورا نحيلة.

واكد الباحثون على ضرورة ان يخفض هؤلاء الأشخاص وزنهم فورا وان يلجاوا الى الاستشارة الطبية لتفادي تعرضهم لمخاطر صحية قد تتسبب في وفاتهم فجاة.

هذا وقد اجرى الباحثون دراسة موسعة شملت أكثر من 15 ألف حالة لمرضى الشريان التاجي، تبين أن هذا المرض يؤثر حتى لمن لهم مؤشر كتلة الجسم العادية لكن بنسبة اقل بكثير.

هذا وقد درس الباحثون مؤشر كتلة الجسم الذي هو مقياس لمقارنة طول ووزن الشخص و المسافة حول الأوراك والخصور لقياس حجم الشحوم حول البطن، وقد تبين لهم زيادة خطر واحتمال الموت بنسبة تصل إلى 75 بالمائة عند مقارنتهم بأقرانهم ممن يمتلكون خصورا نحيلة.


يذكر ان مؤشر كتلة الجسم هو مجرد مقياس للوزن مقارنة بالطول ، لكن الباحثون يجدون ان توزيع الشحوم في الجسم هو الأكثر اهمية وخصوصا عند تراكم تلك الشحوم في منطقة الخصر والبطن، وقال الباحثون إن حتى الأشخاص الذين لهم مؤشر كتلة جسم عادي وتتراوح أعمارهم ما بين 20 و 25 عاما معرضون لخطر الموت إذا كانت خصورهم محاطة بالشحوم.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

فوائد الثوم والفجل في معالجة بعض الأمراض

تبين الدراسات أن الثوم يحتوي على مادة الألسين التي تمتلك خصائص مضادة للفطريات والفيروسات والجراثيم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.