تعريف العمر العقلي واختباراته

العمر العقلي Mental age هو مفهوم شاعه عالم النفس الفرنسي ألفريد بينيه في أوائل القرن العشرين كجزء من عمله على تطوير اختبارات الذكاء. يشير إلى مستوى التطور الفكري للشخص مقارنة بالآخرين من نفس العمر الزمني.

في مفهوم بينيه الأصلي، تم تحديد العمر العقلي للطفل من خلال أدائه في سلسلة من الاختبارات الموحدة التي تقيس القدرات مثل المفردات والذاكرة وحل المشكلات. ثم تمت مقارنة العمر العقلي للطفل مع عمره الزمني لتحديد مستوى ذكائه.

اليوم، يعتبر مفهوم العمر العقلي بشكل عام قديمًا، لأنه يعتمد على افتراض أن التطور الفكري هو عملية خطية يمكن قياسها بسهولة. بدلاً من ذلك، تستخدم اختبارات الذكاء الحديثة أساليب أكثر تعقيدًا لقياس القدرات المعرفية وتقديم تقييمات أكثر دقة للأداء الفكري للفرد.

اختبارات العمر العقلي

من المهم ملاحظة أن مفهوم اختبارات العمر العقلي يعتبر قديمًا في علم النفس الحديث. بينما لا تزال اختبارات الذكاء تستخدم لتقييم القدرات المعرفية، فإنها لم تعد تعتمد على مفهوم العمر العقلي.

في الماضي، تم استخدام اختبارات العمر العقلي لتحديد مستوى التطور الفكري للشخص من خلال مقارنة أدائه في سلسلة من الاختبارات الموحدة بمتوسط أداء الأطفال من مختلف الأعمار. على سبيل المثال، الطفل الذي أجرى على مستوى متوسط عمره 8 سنوات في هذه الاختبارات سيقال إن عمره العقلي 8.

ومع ذلك، فقد تم انتقاد هذا النهج لإفراطه في تبسيط الطبيعة المعقدة للذكاء والتنمية المعرفية. اليوم، تستخدم اختبارات الذكاء عادةً مجموعة متنوعة من المقاييس، بما في ذلك المهام اللفظية وغير اللفظية، لتقييم القدرات المعرفية للشخص. غالبًا ما تكون هذه الاختبارات موحدة ومصممة لتكون عادلة ثقافيًا، وعادة ما يتم إجراؤها من قبل محترفين مدربين في بيئة خاضعة للرقابة.

تجدر الإشارة أيضًا إلى أن اختبارات الذكاء هي مجرد أداة واحدة يستخدمها علماء النفس لتقييم الأداء الإدراكي. يمكن استخدام مناهج أخرى، مثل الاختبار العصبي النفسي، لتقييم قدرات معرفية محددة، مثل الذاكرة أو الانتباه، بمزيد من التفصيل.

كيف اعرف مستوى عقلي؟

لا توجد طريقة محددة لتحديد “المستوى العقلي” أو الأداء الفكري. ومع ذلك، فإن إحدى الطرق لاكتساب نظرة ثاقبة لقدراتك المعرفية هي إجراء اختبار ذكاء يديره محترف مؤهل.

تُستخدم اختبارات الذكاء، مثل مقياس Wechsler Adult Intelligence Scale (WAIS) أو مقياس ذكاء Stanford-Binet، بشكل شائع لتقييم الأداء الفكري. يتم إجراء هذه الاختبارات عادةً من قبل علماء النفس أو علماء النفس العصبي أو غيرهم من المهنيين المدربين في بيئة خاضعة للرقابة.

تجدر الإشارة إلى أن اختبارات الذكاء هي مجرد طريقة واحدة لتقييم الأداء المعرفي، ولديها قيود. يجب تفسير نتائج اختبارات الذكاء بحذر، لأنها قد لا تقدم صورة كاملة عن القدرات الفكرية للشخص أو إمكاناته. من المهم أيضًا أن تضع في اعتبارك أن الذكاء هو مجرد جانب واحد من جوانب الرفاهية العامة للشخص ونجاحه في الحياة.

إذا كنت مهتمًا بمعرفة المزيد عن أدائك الإدراكي، فقد يكون من المفيد التحدث مع أخصائي الصحة العقلية، مثل أخصائي علم النفس أو أخصائي علم النفس العصبي، والذي يمكنه تقديم المزيد من المعلومات والإرشادات.

اختبارات الذكاء

اختبارات الذكاء هي تقييمات مصممة لقياس القدرات المعرفية للشخص، بما في ذلك مهارات حل المشكلات والقدرات التحليلية والتفكير المكاني والذاكرة والمهارات اللغوية. غالبًا ما تستخدم هذه الاختبارات في البيئات النفسية والتعليمية لتوفير نظرة ثاقبة لنقاط القوة والضعف الفكرية لدى الشخص.

هناك عدة أنواع من اختبارات الذكاء، ولكن الأكثر استخدامًا هو مقياس Wechsler Adult Intelligence Scale (WAIS) و Wechsler Intelligence Scale for Children (WISC). تم تصميم هذه الاختبارات لقياس الذكاء عبر مجموعة متنوعة من المجالات، بما في ذلك الفهم اللفظي، والتفكير الإدراكي، والذاكرة العاملة، وسرعة المعالجة.

عادةً ما يتم إجراء اختبارات الذكاء بواسطة متخصصين مدربين في بيئة خاضعة للرقابة، وغالبًا ما يتم توحيدها لضمان أنها توفر نتائج موثوقة ودقيقة. عادةً ما يتم الإبلاغ عن النتائج في هذه الاختبارات على أنها درجة حاصل الذكاء (IQ)، والتي يتم حسابها من خلال مقارنة أداء الشخص في الاختبار بأداء الآخرين في فئتهم العمرية.

تجدر الإشارة إلى أن اختبارات الذكاء هي مجرد أداة واحدة يستخدمها علماء النفس لتقييم الأداء المعرفي، وهي لا تخلو من الجدل. يجادل منتقدو اختبارات الذكاء بأنها قد تكون منحازة ثقافيًا وقد لا تعكس بدقة القدرات الفكرية الحقيقية للشخص. على هذا النحو، من المهم تفسير نتائج اختبار الذكاء بعناية والنظر فيها بالاقتران مع مصادر أخرى للمعلومات حول الأداء الإدراكي للشخص.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

تعريف التربية لغةً واصطلاحًا

يؤكد الكثير من الباحثين أن ليس هناك في الحقيقة تعريف متفق عليه لمعنى التربية، وذلك …

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *