زيادة ساعات العمل يوميا يؤدي إلى زيادة نسبة الإصابة بالأزمات القلبية

تحذير .. العمل لساعات طويلة يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية

أعلن خبراء من بريطانيا، أن العمل لساعات طويلة تتجاوز 8 ساعات يوميا مضر جدا بصحة الإنسان، وقد يتسبب في إصابته بالنوبات القلبية الحادة، ويوصون بالتالي بضرورة أن يعمل الإنسان لمدة لا تتجاوز 8 ساعات يوميا.

وحسب النتائج التي توصل إليها هؤلاء الخبراء بعد دراستهم لنحو 7000 موظف، وعدد الساعات التي يعملونها يوميا، فقد تبين لهم أن زيادة ساعات العمل يوميا يؤدي إلى زيادة نسبة الإصابة بالأزمات القلبية أو الذبحات الصدرية بنسبة قد تصل إلى 67 بالمائة، ومن هنا ينصح هؤلاء الخبراء الأطباء عند تشخيص مرضاهم بسؤالهم عن عدد ساعات عملهم يوميا.

وحول ذلك قال البروفيسور ميكا كيفيماكي ممن اشرفوا على الدراسة ( إن معرفة الطبيب لساعات عمل المرض هو عملية بسيطة ومفيدة، ويجب أن يصبح أمرا روتينيا. ولا بد أن تساعد هذه المعلومات الجديدة على اتخاذ قرارات أفضل فيما يتعلق بعلاج مرضى القلب ).

وتبين هذه الدراسة، أنه قد تمت مراقبة 192 شخصا ممن تعرضوا لأزمات قلبية على مدار 11 عاما ، وقد تبين لفريق الدراسة أن عدد ساعات العمل لعبت دورا هاما في ذلك، بالإضافة إلى عوامل أخرى كضغط الدم والبنية الجسدية وبعض العوامل الوراثية.

ويعلق على هذه النتائج البروفيسور ستيفين هولجيت من مجلس الأبحاث الطبية الذي ساهم في تمويل هذه الدراسة، أن النتائج التي خلص إليها الخبراء سوف تجعلهم يعيدون النظر في مقولة أن العمل الشاق لساعات طويلة لن يقتل الإنسان، فقد تبين الآن أن العمل الشاق والطويل قد يكون خطيرا على صحة الإنسان.


وعليه فان هذه الدراسة أكدت على ضرورة أن يستفسر الأطباء من مرضاهم عن عدد ساعات عملهم، حيث انه لو تم اخذ هذا العامل في الحسبان، فانه سيكون ممكنا إنقاذ نحو 6000 شخص من أصل 25 ألف شخص يصابون سنويا بالنوبات القلبية في بريطانيا فقط.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

المناسبات والأعياد والقبلات المعدية

الدكتور الصيدلاني صبحي العيد * عندما تكون لديك مناسبة اجتماعية فرحا أو ترحا أو نجاحا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *