تجربة لمحرك صاروخي في ناسا يتسبب في تكوين غيمة ممطرة

آفاق علمية وتربوية – أثناء قيام وكالة الفضاء الأمريكية ناسا بإجراء التجارب على احد محركات الصواريخ الضخمة التي تصدر صوتا مرتفعا جدا يصم الآذان ، حدث ما لم يتوقعه علماء ناسا، إذ تكونت غيوم حقيقية ممطرة.

التجربة تمت في مركز ستينيس للفضاء Stennis Space Centerوهذا المركز يقع في منطقة غير مأهولة بالسكان وعلى ضفاف نهر المسيسيبي، والسبب في اختيار هذه المنطقة، هو أن التجارب التي يتم القيام بها تصدر أصواتا مرتفعة جدا من محركات الصواريخ العملاقة.

ومن اجل إجراءات السلامة تقوم ناسا بتشغيل مكبرات صوت عملاقة وتعمل على زيادة شدة الصوت بشكل تدريجي وتعمل على إخلاء الناس في المنطقة للمحافظة عليهم، إذ أن الصوت المرتفع جدا الناجم عن التجارب يصيب الإنسان بالصمم في حال لم يتم وضع أجهزة الوقاية الصحيحة، لذلك يتم غلق الطرقات البعيدة، ويتم إخلاء نحو 505 كيلومترا مربعا من الناس.

الغريب هو أن التجارب التي أجريت على المحرك الصاروخي J-2X قد تسبب في توليد غيوم حقيقية ممطرة، حيث يعمل هذا المحرك الفائق الأداء على حرق مئات الكيلوغرامات من غاز الهيدروجين بوجود الأكسجين في الثانية الواحدة، وعملية الحرق تلك ينجم عنها آلاف الدرجات الحرارية، والتي تندفع من حجرة الاحتراق بسرعة عالية جدا تتسبب في كسر حاجز الصوت، وتتحول هذه الطاقة العالية إلى طاقة حركية كافية لتحريك الصاروخ نحو الأعلى.

إلا انه في حال لم يتحرك الصاروخ كما في تجارب المحاكاة فان البخار يتكاثف وينتج غيوما قابلة لأن تصبح ممطرة.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

الجمال الغامض لسديم السرطان

يقع سديم السرطان Messier، ضمن النسيج السماوي لكوكبة برج الثور، ويمثل أعجوبة فلكية. تعود أصول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *