المجرة الحلزونية NGC2841 القريبة من مجرتنا

آفاق علمية وتربوية – استرعت المجرة الحلزونية NGC2841على اهتمام علماء الفلك ، نظرا لقربها من مجرتنا، فهي لا تبعد عن الأرض سوى 46 مليون سنة ضوئية فقط، وهذه المجرة يمكن العثور عليها على مستوى كوكبة الدب الأكبر الشمالية.

ويبدو في صورة المجرة الحلزونية NGC2841 ، نواة صفراء ضخمة وشعب منتشرة للغبار ، والتي هي مناطق لتشكل النجوم الوردية اللون كما يبدو كم كبير من النجوم الزرقاء الفتية والتي هي جزء من الأذرع الحلزونية للمجرة.

و المجرة الحلزونية NGC2841 يبلغ قطرها حوالي 150 ألف سنة ضوئية، وهي بذلك اكبر من مجرتنا درب التبانة، وتبين الصور التي تم التقاطها باستخدام الأشعة السينية، أن الرياح الناجمة عن الانفجارات النجمية في المجرة تؤدي إلى إنتاج أعمدة ضخمة من الغازات الساخنة والتي تمتد على شكل هالة حول المجرة الحلزونية NGC2841.


يذكر أن هذه الصورة للمجرة الحلزونية NGC2841 تم تركيبها من عدة صور التقطها تلسكوب الفضاء هابل والذي يبلغ قطر عدسته 4.2 متر وكذلك صور أخرى التقطها التلسكوب الأرضي سوبارو والذي يبلغ قطر عدسته 8.2 متر.

لمزيد من التفاصيل شاهد المقطع المصور التالي

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

سديم الفقاعة .. تكوين فضائي مذهل

سديم الفقاعة Bubble Nebula تصنف تحت اسم NGC 7635، ويقع بالقرب من العنقود النجمي المفتوح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *