الصداع المتكرر يتلف خلايا الدماغ

آفاق علمية وتربوية – حذرت دراسة ألمانية من مخاطر الإصابة بالصداع المتكرر، حيث بينت أن الإصابة بالصداع المتكرر يمكن أن يؤثر على خلايا المخ، إذ قد يتسبب بتلف المادة الرمادية الموجودة في قشرة المخ.

وحول نتائج هذه الدراسة، ذكر مدير المستشفى الطبي للأعصاب بجامعة آيسن غربي ألمانيا البروفيسور “هانز كريستوف دينر” ( أن استمرار صداع الرأس لفترة زمنية تتجاوز خمسة أعوام وبشكل متقطع، ولا يمكن تحديد أسباب هذا الصداع بشكل مباشر لمعالجته، فان ذلك سوف يشكل خطرا على خلايا الدماغ وسوف يتسبب بتراجع الذاكرة والقدرة على التركيز).

وتبين الدراسات أن لصداع الرأس 243 نوعا، وهذه الأنواع تم تصنيفها من قبل منظمة الصحة العالمية، إلا أن الصداع النصفي يحتل المركز الأول بين هذه الأنواع وهو الأكثر تأثيرا على المرضى بالصداع.


وينصح المتخصصون المرضى الذين يصابون بالصداع المتكرر ولمدة عشرة أيام بالشهر، وفي حال لتم تجدي العلاجات، ففي هذه الحالة لا بد من إتباع علاج متكامل يجمع بين العلاج بالأدوية والعلاج السلوكي وممارسة تمارين الاسترخاء والمعالجة النفسية للتخلص من التوتر وممارسة الرياضة ، وهذا العلاج المتكامل يهدف إلى حماية خلايا الدماغ وعدم إلحاق الضرر بها.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

لماذا لا يضحك الإنسان عندما يدغدغ نفسه؟

سؤال يتبادر على اذهان الكثير منا وهو لماذا لا يضحك الإنسان عندما يدغدغ نفسه ؟ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *