الشفاه واللون الأحمر مرآة لجمال المرأة وصحتها

الشفاه واللون الأحمر
الدكتور صبحي شحادة العيد *

آفاق علمية وتربوية – في العادة تكون لون الشفاه احمر أكثر من بقية أنحاء الجسم، والسبب في ذلك يعود إلى أن جلد الإنسان يتكون من عدد من الطبقات، يصل عددها إلى 16 طبقة، بينما تتكون الشفاه ما بين 3 إلى 5 طبقات فقط، وهذا يكسبها اللون الأحمر المميز،وزيادة في الحساسية مما يجعلها منطقة إثارة للمرأة وإعجاب للرجل, ومن الأبعاد والمقاييس الجمالية بالنسبة للمرأة حتى عند لجان التحكيم لاختيار ملكات الجمال وهذا ما يفسر كثرة عمليات التجميل ونفخ الشفاه وتكبيرها هذه الأيام.

لذا يعتبر الفم ومنذ قديم الأزمان من المناطق الرئيسية التي يتركز فيها جمال المرأة ولا يمكن تسمية المرأة جميله إلا إذا كان لها فم جميل على وجه الخصوص بما في ذلك الشفتين والأسنان وما ألاحظه يوميا نتيجة تعاملي المباشر مع الكثير من السيدات وجها لوجه ظاهرة عجيبة غريبة أرى السيدة في غاية الأناقة تستعمل مكياج أحر الشفاه الأحمر لشفتيها لتخفي ورائهما أسنان صفراء وسخه جدا انه منظر منفر، واهيب بالزملاء أطباء الأسنان للتركيز على أهمية العناية بالأسنان ونظافتها وانه لا بد من تنظيف الاسنان يوميا واقلها قبل النوم وصباحا عند الاستيقاظ من النوم او بعد شرب قهوة الصباح حيث ان القهوة والتدخين تعتبران من أكثر الأشياء التي يمكن أن تصبغ الأسنان وتكسبها اللون الأصفر لذا لا بد من المضمضه بالماء بعد تناول الشاي والقهوة والتدخين على الاقل.

إن اللون الأحمر يعود إلى قلة طبقات الجلد،وزيادة تمدد الأوعية الدموية الرقيقة في منطقة الشفاه وخصوصا الشفة السفلى حيث يمكن في هذه الحالة مشاهدة خلايا الدم الحمراء، وبالتالي تبدو الشفاه بلونها الأحمر المعروف لنا.والجدير بالذكر أن أول روج/ طلاء للشفاه / سوق للاستعمال كان بلون الشفاه اي الأحمر ولا يزال اكثر الالوان استعمالا بين السيدات.

يذكر ان إكساب الشفاه مزيد من الحمرة، كان احد اهم معايير الجمال لدى النساء منذ القدم، وتدل الدراسات التاريخية ان النساء في بلاد ما بين النهرين منذ نحو 5000 سنة كن يعملن على طحن بعض انواع الحجار الكريمة لعمل مادة تجميل توضع على الشفاه فتكسبها حمرة واضحة، وفي حضارة المصريين القدماء تدل الدراسات انه كان يتم تصنيع نوع من احمر الشفاه من أعشاب البحر واليود والبرومين وكان هذا الخليط ساما ويتسبب في مضاعفات مرضية خطيرة، اما كيلوباترا فقد استخدمت نوع من احمر الشفاه تم تصنيعه من نوع من الخنافس وصدف إحدى الكائنات البحرية ومنقوع الكركديه لإكسابه اللون الأحمر.

اما الشفاه المائله الى الاسمرار او الداكنة قليلا فهذا يعني طبيا أن صاحبتها تعاني من زيادة الدهون والأحماض الدهنيه المشبعة وزيادة مستوى النيكوتين في الدم حيث ننصح صاحبتها او صاحبها من التقليل او الامتناع عن التدخين والتقليل أيضا من تناول الدهنيات والاطعمة الدسمة وصاحبة هذا النوع من الشفاه تنصح بان لا تستعمل روج شفاه قاتم اللون لأنه سيزيد شحوب بشرة الوجه وقلة حيويتها.

أما الشفاه الشاحبة والمائلة إلى البياض يعني ان صاحبتها تعاني من خمول في الدورة الدموية وفقر دم مسببا كسل في الدورة الدموية ومشاكل في الجهاز اللمفاوي وقلة ورود الأكسجين إلى منطقة الشفاه حيث تنصح صاحبتها على فحص قوة الدم لتناول مقويات الحديد والتركيز على الأطعمة الغنية به مثل اللحوم والتمر.

وهنا لا بد من التنبيه لهذه السيدة بعدم استعمال ألوان الروج المائل إلى اللون البرتقالي فهو كفيل بان يزيد من شحوب وصفرة وجهك وقلة الحيويه به.


أما الشفاه التي تبدو خاملة لا حياة فيها مع الجفاف وبعض التشققات وخصوصا على جانبي الفم فتنصح السيدة بعمل تحليل الدم لمعرفة مستوى ب12 فغالبا ما يكون السبب في هذه الحالة هو نقص هذا الفيتامين في الجسم علاوة على ما يسببه هذا النقص من خمول عام في الجسم مع شحوب الوجه وقلة التركيز والحفظ وعصبية المزاج ومشاكل في النوم وعدم وضوح الرؤيا والدوخه والشعور بعدم الاتزان ، حتى أنني انصح كل من تجاوز الثلاثين من العمر بعمل هذا الفحص وخصوصا النباتيون ومن يشكون كثيرا من مشاكل في المعدة والأمعاء مثل زيادة الحموضة والتقيؤ أو من قرحة المعدة والمدخنين ومن يتناولون بعض الأدوية لأمراض مزمنة مثل دواء الكولشسين لمعالجة حمى البحر الأبيض المتوسط Familial medeterian fever

والجدير بالذكر ان فيتامين ب12 لا يتواجد من مصادر نباتيه، فقط متواجد في صفار البيض والأسماك الطازجة والكبد ، لكن المشكلة تكمن في عدم القدرة على امتصاصه عند بعض الأشخاص من الأمعاء وذلك لغياب إنزيم معين عندهم في القناة الهضمية لسبب لا يعرف حتى الآن كون هذا الانزيم ضروري تواجده في الأمعاء لامتصاصه ودخوله إلى مجرى الدم ,وهي غالبا ما تصيب العرب والأرمن واليهود والأكراد.

*مستشار /دكتوراه الغذاء الصحي والنباتات الشافيه
Health food and healing herbs advisor
DRSUBHI_EID@HOTMAIL.COM

اقرأ أيضا

مخاطر حشوات تكبير الثدي السيليكونية والتي تتهدد حياة النساء الفرنسيات الآن

الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية وألام العنق والأصابع

النظام الغذائي وخفض ارتفاع ضغط الدم

فوائد الكستناء الغذائية والعلاجية

احذر .. سلوكيات خاطئة تضعف جهاز المناعة في جسمك

عن الدكتور صبحي شحادة العيد

مستشار /دكتوراه الغذاء الصحي والنباتات الشافيه Health food and healing herbs advisor DRSUBHI_EID@HOTMAIL.COM https://www.facebook.com/drsubhi.aleid

2 تعليقان

  1. وداد العزاوي

    صباحك خير الأخ الكريم أمجد

    ألم أقل أن مواضيعك تستحق الإلتفات والتعليق لكن الوقت يخوننا
    فهذه المعلومة القيمة حول الشفاه بالرغم من عنوانها المرأة لكنما في حقيقته
    موضوع صحي وتاريخي وتوعوي شامل
    فكان يستحق أن يكون معلومة عامة حول الشفاه
    فكل الجنس البشري بحاجة لهذه المعلومة القيمة وبحاجة لهذه النصائح الصحية
    مع معرفة تاريخ الأمم
    مع تحياتي الخالصة

    • الأخت الفاضلة وداد العزاوي
      شكرا على زيارتك لآفاق علمية وتربوية وبالطبع فان الموقع يزدان بتعليقات وملاحظات القراء والزوار
      اشكرك على متابعتك لجديد ما ينشر وقد اسعدني متابعتك لآفاق علمية استضافة جيران سابقا حيث حققت تلك المدونة ناجاحا كبيرا في عالم التدوين واتمنى ان يجد هذا الموقع طريقه نحو النجاح
      كل الاحترام والتقدير لك مني ومن كتاب الموقع وتحياتي لكل الكتاب والمثقين في بلدكم الغالي عراقنا الحبيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *