ابتكار أخف مادة في العالم

كشف فريق من المهندسين الأمريكيين، عن ابتكارهم لأخف مادة في العالم، حيث أن هذه المادة الجديدة أخف بمائة مرة من مادة ستيروفوم، وان لهذه المادة الجديدة القدرة على امتصاص الطاقة بشكل كبير.

وحسب التجارب التي أجريت في مختبرات جامعة كاليفورنيا ومعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا ونشرت نتائجها في مجلة “ساينس” العلمية، فان تلك المادة سيكون لها استخدامات هامة في مجال تصنيع اللوحات الماصة للصدمات وفي صناعة البطاريات.


ومن أخف المواد المعروفة حاليا، مادة ايروجيل وهي أخف مادة صلبة معروفة حاليا وتبلغ كثافتها 1 ميليغرام لكل سنتيمتر مكعب، أما المادة الجديدة فتبلغ كثافتها 0.9 ميليغرام لكل سنتيمتر مكعب، وهذه المواد الخفيفة كمادة الايروجيل والرغوة المعدنية، تتميز بتركيبها الخلوي وهي اقل قساوة، لكنها تستطيع أن تمتص الطاقة بشكل كبير، ولذلك فهي مرشحة بقوة لاستخدامها لتحضير مواد جديدة تستخدم في عمليات العزل الحراري وامتصاص الذبذبات وكثير من الاستخدامات الصناعية المختلفة.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

أكبر مزرعة للطاقة الشمسية في العالم سيتم بناؤها في أستراليا

بيتر دوكريل ترجمة أمجد قاسم تم الكشف عن موقع مقترح لمشروع رئيس للطاقة المتجددة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *