أمريكيون ينتجون أخف مادة في العالم

أعلن فريق من المهندسين الأمريكيين عن تمكنهم من إنتاج أخف مادة في العالم، إذ تبلغ كثافتها 0.9 ميلي غرام لكل سنتيمتر مكعب، وهي بالتالي أخف بمائة مرة من مادة ستيروفوم، كما أن لها قدرة كبيرة على امتصاص الطاقة.

ويعول الباحثون آملا كبيرة على تلك المادة، لكي تكونه أحد أهم المواد التي سيتم استعمالها في بطاريات المستقبل وفي لوحات امتصاص الصدمات، وفي إنتاج العوازل الحرارية والعوازل الصوتية.

هذه المادة الجديدة تم إنتاجها في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، ونشرت نتائج الأبحاث التي تمت على تلك المادة في مجلة ساينس العلمية، وقد بين الباحثون أنها اخف من مادة ايروجيل Airgel المعروفة حاليا والتي تبلغ كثافتها 1.0 ميليغرام لكل سنتيمتر مكعب وتعد اخف مادة صلبة معروفة حاليا.

هذا وغالبًا ما تعتبر الايروجيل من أخف المواد في العالم. إنها مادة اصطناعية مشتقة من مادة هلامية تم فيها استبدال المكون السائل بغاز. ينتج عن هذا كثافة منخفضة للغاية، مما يجعل الهلام الهوائي شديد الطفو وخفيف الوزن. وقد أطلق عليه اسم “الدخان المتجمد” أو “الدخان الأزرق” بسبب مظهره الشفاف والطريقة التي ينثر بها الضوء.

وتشتهر الايروجيل بخصائصها الرائعة، بما في ذلك العزل الحراري العالي والكثافة المنخفضة والسلامة الهيكلية القوية. لقد تم استخدامه في العديد من التطبيقات، مثل عزل المركبات الفضائية، والتقاط غبار الفضاء ، وكمواد عزل خفيف الوزن وعالي الكفاءة في مختلف الصناعات.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

استخدام الملفوف الأحمر لتحديد حموضة الماء في المنزل

أهمية قياس حموضة الماء لم يعد قياس حموضة الماء ودرجة قاعديته مسألة تقتصر على الكيميائيين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *