أسباب وعلاج الضعف والعجز الجنسي والعقم

أسباب الإصابة بالعنة
الضعف الجنسي والبرود الجنسي والعقم
أدوية تتسبب بالضعف الجنسي
• ما هو تأثر مثل هذه الأدوية؟
• ما هي هذه الأدوية؟

الدكتور الصيدلاني صبحي العيد **

آفاق علمية وتربوية – يعتبر مرض الضعف الجنسي من الأمراض العصرية والتي أخذت في الانتشار بسرعة بين الرجال في السنين العشرة الأخيرة.

العجز الجنسي “العنة” هو عدم القدرة على الانتصاب، أو عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب فترة كافية لعمل لقاء جنسي ناجح،

أسباب الإصابة بالعنة

هناك أسباب كثيرة قد تسبب العنة منها :

الأسباب النفسية
التعب والقلق والتوتر
الهزال بعد مرض أو جراحة
تدهور الوضع المادي المفاجيء

وقد تزول العنة الوقتية الناجمة عن هذه الأسباب بمجرد زوال سببها والغريب بالأمر أن مجرد حدوث العنة مرة واحدة قد يثير الخوف من الجنس وقد يؤدي للضعف الجنسي بدرجة مستمرة .

الضعف الجنسي والبرود الجنسي والعقم

أما الضعف الجنسي فيقصد به عادة قلة عدد المرات التي يستطيع فيها الشخص أداء جماع كامل وطول الفترة الزمنية بين كل جماع وآخر بمدة قد تصل إلى عدة أشهر، وقد يطلق على العنة اسم الضعف الجنسي.

أما البرود الجنسي هو عدم استجابة الشخص ـ سواء الزوج أو الزوجة ـ للإثارة الجنسية عند الجماع بدرجة كافية، وقلة الرغبة في أداء العملية الجنسية أو النفور منها كلية .

أما العقم فيعرف بأنه عدم القدرة على الإنجاب بعد مرور عام على إتمام لقاءات جنسية منتظمة .

إن الضعف الجنسي هو المرض المنتشر بنسبة عالية حاليا وذلك بسبب التلف العضوي للذكر وبطانته الداخلية جراء أمراض العصر الحديثة وأهمها مرض السكري بنوعيه والذي أصبح آفة عالمية تضرب الأعصاب وخاصة أعصاب الجهاز التناسلي وشبكة العين، و تلف البطانة الداخلية للأوعية الدموية .

إن نقص تخليق اكسيد النيتريت في منطقة العضو الذكري وخلل التوازن لاكسيد النيتريت هذا يحدث من جراء المرض الوعائي ويقلل كذلك نسبة الأكسجين في الدم واسترخاء عضلات العضو الذكري لتستقبل المزيد من الدم الذي يعمل على الانتصاب المرجو.

لذا لا بد من التوعية بأخطار ومضاعفات هذا المرض على أجزاء الجسم هذه قبل التوعية بمسببات الضعف الجنسي عامة .

أدوية تتسبب بالضعف الجنسي

قبل البدء بتناول أي علاج لمعالجة مشكلة الانتصاب والضعف الجنسي يفضل أن تراجع الأدوية التي تستخدمها وخصوصا للأمراض المزمنة فقد يكون الحل فقط بتبديل الدواء بدواء آخر ليس له فعل جانبي سلبي على عملية الانتصاب والرغبة الجنسية وهذا ينطبق أيضا على النساء كما هو على الرجال فهناك أدوية تؤثر سلبا على الرغبة الجنسية عند الرجل والمرأة على حد سواء .

ما هو تأثر مثل هذه الأدوية؟

1- إنقاص الرغبة الجنسية
2- ضعف الانتصاب أو قصر مدته
3- جفاف المهبل وقلة إفرازات ما بعد المداعبة او اثناؤها
4- صعوبة الوصول لمرحلة الرعشة
5- تأخر القذف او حتى عدمه

ما هي هذه الأدوية؟

1- مضادات القلق والمهدئات والمنومات من عائلة ( Diazepam ) أو مشتقاتها ومن اسماؤها التجارية المشهورة valium – stedon – lexotanil – akamon وغيرها .

* تأثيرها عند الرجال
انقاص الرغبة الجنسية
صعوبة الوصول لمرحلة الرعشة
تأخر القذف او حتى عدمه
أما اذا وصفت مثل هذه الادوية من الطبيب المختص لتأخير القذف فيجب ان تستعمل بجرعات قليلة وعند اللزوم فقط ليس اكثر من مرتين بالاسبوع ويجب ان لا توصف لمن يشكون ضعفا في الانتصاب .

* تأثيرها عند النساء :
– انقاص الرغبة الجنسية
– صعوبة الوصول لمرحلة الرعشة

2- الادوية التي تؤخذ لمعالجة الصرع حيث غالبا ما تؤخذ لمدة طويلة لذا لا بد ان يكون لها تأثير سلبي على الحياة الجنسية ولكلا الجنسين معا

* تأثيرها عند الرجال
– انقاص الرغبة الجنسية
– ضعف الانتصاب او قصر مدته

* تأثيرها عند النساء :
– انقاص الرغبة الجنسية
– جفاف المهبل وقلة افرازات مابعد المداعبة او اثناؤها

3- الادوية المضادة للاكتئاب

* تأثيرها عند الرجال
– انقاص الرغبة الجنسية
– صعوبة الوصول لمرحلة الرعشة
– تأخر القذف او حتى عدمه

* تأثيرها عند النساء :
– انقاص الرغبة الجنسية
– صعوبة الوصول لمرحلة الرعشة
قد توصف مثل هذه الادوية لتأخير القذف ولكنني انصح بعدم استعمالها وخصوصا لمدة طويلة لكثرة الفعل الجانبي التي قد تسببه والارباك والاهم من ذلك انها قد تسبب بعد حين ضعف الانتصاب .

4- أدوية ارتفاع الضغط جميعها وبدون استثناء الجديد منه والقديم رخيص الثمن منها والغالي فجميعها تشترك لتأثيرها السلبي على الحياة الجنسية لذلك ينصح قدر الامكان بعدم اللجوء للادوية لتنزيل الضغط المرتفع الا بعد فشل الوسائل البديلة مثل انقاص الوزن وممارسة الرياضة والتوقف عن التدخين وشرب القهوة واستعمال بعض المكملات الغذائية التي يشهد لها بامكانية تنزيل الضغط ولو بعد حين من اشهرها البصل والثوم على ان يؤخذا بجرعات مدروسة بناء على رأي خبراء الطب البديل واهل العلم والمعرفة ، لقد اثبتت جميع التجارب ان تناول الغذاء الصحي الغني بالخضراوات والفواكه والبقوليات والابتعاد عن تناول المقالي والدهون المشبعة وتخفيف الملح تؤدي حتما لانخفاض ضغط الدم المرتفع حيث انه ليس من السهل الاقلاع عن تناول دواء الضغط اذا بدأ المرض بتناوله وتعويد الجسم عليه .

* تأثيرها عند الرجال
– انقاص الرغبة الجنسية
– ضعف الانتصاب او قصر مدته

* تأثيرها عند النساء :
– انقاص الرغبة الجنسية
– جفاف المهبل وقلة افرازات مابعد المداعبة او اثناؤها

5- ادوية معالجة حموضة المعدة والقرحة وتهيج القولون وهي كثيرة اذكر منها هنا zantac – ranitidine – famotidin- nexium وجميع الادوي تحت المسمى مثبطات مضخة البروتون proton pump inhibitor ان الحمية الغذائية وتجنب المواد التي يمكن ان تزيد من حموضة المعدة والاكل ببطؤ واللجوء لبعض الوسائل الطبيعية البديلة مثل بودرة الحليب واكل كمية من اللوز المقشور والرجوع لادوية معالجة حموضة المعدة الكلاسيكية القديمة سواء بشكل اشربة اوحبوب مص عند اللزوم قد تغني عن استعمال الادوية سابقة الذكر وتجنب مساوئها وسلبيات استعمالها

* تأثيرها عند الرجال :
– انقاص الرغبة الجنسية
– ضعف الانتصاب او قصر مدته

* تأثيرها عند النساء :
– انقاص الرغبة الجنسية
– جفاف المهبل وقلة افرازات مابعد المداعبة او اثناؤها

6- بعض الادوية القلبية مثل cordaron – inderal والتي لابد من استعمالها في بعض الحالات والجدير بالذكر لايمكن الاستغناء عنها لمداواة بعض الاضطرابات القلبية والاهم من ذلك ليس لها بدايل

* تأثيرها عند الرجال :
– انقاص الرغبة الجنسية
– ضعف الانتصاب او قصر مدته

* تأثيرها عند النساء :
لم يسجل تأثيرات سلبية .

7- ادوية الحساسية خصوصا اذا ما استعملت لمدة طويلة سواء المسببة للنعاس او غير المسببة .


* تأثيرها عند الرجال :
– ضعف الانتصاب او قصر مدته ولزوجة السائل المنوي مما قد يؤدي لصعوبة القذف والاحتقان .

* تأثيرها عند النساء :
– جفاف المهبل وقلة افرازات ما بعد المداعبة او اثناؤها .

** مستشار (دكتوراه) الغذاء الصحي و النباتات الشافية

عن الدكتور صبحي العيد

*مستشار /دكتوراه الغذاء الصحي والنباتات الشافيه Health food and healing herbs advisor DRSUBHI_EID@HOTMAIL.COM

شاهد أيضاً

تشخيص حساسية القمح والأعراض والعلاج وخطورة المرض

• سبب حدوث حساسية القمح • اعراض المرض • التشخيص حساسية القمح • العلاج مرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *