أسباب قلة التركيز وشرود الذهن عند الطلبة

يعاني كثير من الطلبة من قلة التركيز وشرود الذهن وخصوصا في أعمالهم المدرسية و المنزلية و يفقدون القدرة على التحمل و المثابرة ، حيث لوحظ أنهم لا يستطيعون حصر أفكارهم في مهمة واحدة فيتنقلون بسرعة بين مهمة و أخرى ودون إتقان أو انجاز .

ونعني بالتركيز حصر التفكير في موضوع واحد فقط، والتركيز ليس نتاجاً وليس عملية بل نتاج جانبي -لعملية التفكير العميق.

وفي كثير من الأحيان، يصاحب تشتت الانتباه نشاط حركي زائد لا لهدف إلا مجرد الحركة حيث لا يستطيع ضبط نفسه و السيطرة على نشاطه الحركي و مفهوم الحركة عند هذا الطالب هو قلة الهدوء و عدم الراحة فيكثر من مغادرة مقعد الدراسة و يكثر من الخروج إلى الحمام ينتقل على مائدة الطعام ينهي واجبه و اختباره بسرعة ، و تكون أنشطته غير إنتاجية لأنها بدون هدف .

خصائص هؤلاء الطلبة :

– لا يفرقون بين الحسن و القبيح و المهم و غير المهم و اللائق و غير اللائق .
– انتباههم قصير المدى .
– يتضايقون من الضجيج مهما و أينما كان .
– يعانون من مشقة في السير في الزحام و الأماكن العامة .
– إثارتهم سهلة و استفزازهم سهل أيضا.
– يلجأون أحيانا إلى الاعتداء على زملائهم في الصف لكن سرعان ما يدركون أخطاءهم فيسارعون بالاعتذار .
– يبدون تصرفات أو ألفاظ خارجة عن موضوع العمل و الحوار .
– يعطون إجابات متسرعة و أحياناً قبل اكتمال السؤال من المعلم .
– يقومون أحياناً بتصرفات صعبة و خطرة … يقفز عن سور عال ، يضرب بزجاج الباب و هو مغلق .

مسببات ظاهرة شرود الذهن و تشتت الانتباه :

1. أسباب داخلية : تتعلق بالطالب ذاته … يغرق في أحلام النهار و ما يرد على خاطره من أفكار فيحملق في المعلم داخل الصف لكنه لا يسمع منه آية كلمة .
2. أسباب تعود إلى المعلم : فتور العلاقة بين المعلم و الطالب و عدم ملائمة أسلوب التدريس و عدم رغبة الطالب في المادة .
3. مشكلات عائلية أو عاطفية : فيكون الطالب حاضراً بجسده غائباً بعقله يفكر في مشكلة ألمت به أو شيء يمني نفسه بالحصول عليه .
4. الأعباء المدرسية أو الواجبات التي لا يستطيع الاستجابة لها مما يسلمه إلى العجز و الإحباط .
5. المكان الذي يجلس فيه الطالب … و القضايا التي تؤثر في الطالب بسبب المكان … فيسرع بحثاً عن مكان أخر أو تعديل وضع المكان .
كيف نعالج هذه الظاهرة عند طلبتنا إن وجدت :
– إيجاد ثقافة عامة حول هذا الموضوع عند كل أفراد الأسرة و الهيئة التدريسية .
– إيجاد احتكاك مباشر بين الوالدين و المختصين في هذا المجال مثل المرشدين و الطلاب في المدارس .
– التشخيص الصحيح لمشكلة التشتت و الكشف عن أسبابها .
– تحديد المشكلات العائلية و العاطفية ووضع خطة بملاحظة كل مشكلة .
العلاج التربوي الناجح هو العلاج القائم على التشاور و تبادل الآراء بين المدرسة و المنزل .

وهناك وسائل كثيرة يمكنك القيام بها لمساعدة طفلك وتحسين تركيزه نوجزها في التالي :

1التعاون مع المدرسة

إذا كانت هذه المشكلة تحدث مع طفلك فقط في المدرسة فقد يكون هناك مشكلة مع المدرس في أسلوب شرحه للدرس ، وفي هذه الحالة لابد من مقابلة المدرس ومشاورته ومناقشة المشكلة والحلول الممكنة

2مراقبة سلوكه بالبيت

إذا كانت هذه المشكلة تحدث مع طفلك في المنزل فقد يكون ذلك رد فعل لضغوط معينه في المنزل ، فإذا لاحظنا تشتت الانتباه أو النشاط الزائد أو الاندفاع ” التهور”لدى طفلك وأنت تمر بظروف انفصال أو طلاق أو أحوال غير مستقرة ، فان هذا السلوك قد يكون مؤقتاً ، ويقترح الأخصائيون هنا زيادة الوقت الذي تقضيه مع الطفل حتى تزيد فرصته في التعبير عن مشاعره

3 فحص حاسة السمع :

إذا كان طفلك قليل الانتباه وسهل التشتت ولكن غير مندفع أو كثير الحركة ، فعليك فحص حاسة السمع عنده للتأكد من سلامته وعدم وجود أي مشكلات به وبعمليات الاستماع ، ففي بعض الأحيان رغم أنه يسمع جيدا يحتمل أن المعلومات لاتصل كلها بشكل تام للمخ اي يكون خلل بالادراك السمعي .

4 زيادة التسلية والترفيه

يجب أن تحتوي أنشطة الطفل على الحركة والإبداع ، والتنوع ، والألوان والتماس الجسدي والإثارة فمثلا عند مساعدة الطفل في هجاء الكلمات يمكن للطفل كتابة الكلمات على بطاقات بقلم ألوان وهذه البطاقات تستخدم للتكرار والمراجعة والتدريب

5 تغيير مكان الطفل :

الطفل الذي يتشتت انتباهه بسرعة يستطيع التركيز اكثر في الواجبات ولفترات أطول إذا كان كرسي المكتب يواجه حائطاً بدلاً من حجرة مفتوحة أو شبك

6 تركيز انتباه الطفل

اقطع قطعة كبيره من الورق المقوى على شكل صورة ما وضعها على مساحة أو منطقة تركيز الانتباه أمام مكتب الطفل واطلب منه التركيز والنظر داخل الإطار وذلك أثناء عمل الواجبات وهذا يساعده على زيادة التركيز .

7 الاتصال البصري :

لتحسين التواصل مع طفلك قليل الانتباه عليك دائماً بالاتصال البصري معه قبل الحديث والكلام

8 ابتعد عن الأسئلة المملة

تعود على استخدام الجمل والعبارات بدلاً من الأسئلة فالأوامر البسيطة القصيرة أسهل على الطفل في التنفيذ .. فلا تقل للطفل ألا تستطيع أن تجد كتابك ؟) فبدلاً من ذلك قل له : ( اذهب واحضر كتابك الآن وعد قل له أرني ذلك )

9حدد كلامك جيداُ:

يقول د . جولد شتاين .. الخبير بشؤون الأطفال : دائماً أعط تعليمات إيجابية لطفلك فبدلاً من أن تقول لا تفعل كذا ، اخبره أن يفعل كذا وكذا ، فلا تقل ( ابعد قدك عن الكرسي ) وبدلاً من ذلك قل له (ضع قدمك على الأرض ) وإلا سوف يبعد الطفل قدميه عن الكرسي ويقوم بعمل آخر كأن يضع قدميه على المكتبة .

10 إعداد قائمة الواجبات :

عليك إعداد قائمة بالأعمال والواجبات التي يجب على الطفل أن يقوم بها ووضع علامة (صح ) أمام كل عمل يكمله الطفل وبهذا لا تكرر نفسك وتعمل هذه القائمة كمفكرة ، والأعمال التي لا تكتمل أخبر الطفل أن يتعرف عليها في القائمة

11 تقدير وتحفيز الطفل على المحاولة :

كن صبوراً مع طفلك قليل الانتباه فقد يكون يبذل أقصى ما في وسعه فكثيراً من الأطفال لديهم صعوبة في البدء بعمل ما والاستمرار به .

12 حدد اتجاهك جيدا ً :

خبراء نمو الأطفال ينصحون دائما بتجاهل الطفل عندما يقوم بسلوك غير مرغوب فيه ، ومع تكرار ذلك سيتوقف الطفل عن ذلك لأنه لا يلقى أي انتباه لذلك والمهم هو إعارة الطفل كل انتباه عندما يتوقف عن السلوك الغير مرغوب ويبدأ في السلوك الجيد

13 ضع نظاماً محددا والتزم به :

التزم بالأعمال والمواعيد الموضوعة ، فالأطفال الذين يعانون من مشكلات الانتباه يستفيدون غالباً من الأعمال المواظب عليها والمنظمة كأداء الواجبات ومشاهدة التلفاز وتناول الأكل وغيره ويوصى بتقليل فترات الانقطاع والتوقف حتى لا يشعر الطفل بتغيير الجدول أو النظام وعدم ثباته


14 أعط الطفل فرصة للتنفيس :

لكي يبقى طفلك مستمراً في عمله فترة أطول يقترح الخبراء السماح بالطفل ببعض الحركة أثناء العمل .

15 الانتباه للنظام الغذائي للطفل او الطالب بحيث يكون متوازنا وان لا يحتوي على كميات كبيرة من السكريات.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب علمي متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

شاهد أيضاً

مهام وأعمال المعلم المراقب في المدرسة

تعين بعض المؤسسات التربوية والمدارس بعض المعلمين كمراقبين ومشرفين على الصفوف والطوابق في المؤسسة التعليمية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *