أسباب الثآليل وطرق علاجها

الثآليل (الثؤلول ) ورم غير خبيث يوجد على سطح الجسم في الأطفال والكبار، ويكون على هيئة انواع كثيرة منها الثؤلول المسطح ويوجد غالبا على الوجه والثؤلول الأخمصي ويوجد اسفل القدم، والثؤلول التناسلی ويوجد على الأعضاء التناسلية او حولها وينتشر عن طريق الجنس او عن بعض المراحيض الملوثة. ولا يزيد حجم الثؤلول عن نصف سنتيمتر.

وأعراض الثؤلول هي اكثر الما عندما يوجد بقرب الاظفر حيث يشكل ضغطا وألما شديدين، والثؤلول الموجود على الأخمص قد يسبب ألما ايضا يكون ناتجا عن ضغط الجسم على القدم.

وأكثر أماكن وجود الثآليل في الجسم ظاهر اليد. وقد ينتقل الثؤلول المسطح من مكان إلى آخر في الجسم بواسطة الحلاقة وسبب ذلك في الغالب فيروس يدعی بابیلوما فيروس، وتبلغ مدة حضانة المرض بين 2 – 18 شهرا، ونصف الثاليل تشفي لوحدها.

ويعالج الثؤلول بواسطة الكي الكهربائي وبواسطة سائل النيتروجين ويمكن علاجه عن طريق المواد الكيماوية المحضرة بنسب، ويستحسن لمن عنده ثؤلول في الوجه أن يستعمل ماكنة الحلاقة الكهربائية بدلا من الشفرة او الماكنة العادية، ذلك لأن الماكنة العادية تزيد من عدد الثأليل في الوجه.


وحيث ان الثآليل انواع عدة وعلاجها يختلف حسب مكانها، لذا يجدر بالمريض مراجعة طبيبه من حين الآخر مع تذكر أن الثؤلول قد يعود مرة ثانية اذا كان الفيروس المسبب له على عمق شديد من الجلد.

د. فؤاد حسن حشيشو
اخصائي الأمراض الجلدية والتناسلية

مصدر الصورة
dischem.co.za

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

طريقة سريعة لتخفيف الوزن

شوربة أساسية لحرق الشحوم المقادير الخاصة لعمل الشوربة عدد من البصل الأخضر (اذا لم يتواجد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *