مواد سامة ومسرطنة في بعض أنواع الكحل ومواد التجميل

المهندس أمجد قاسم *
يستخدم عدد كبير من النساء مواد التجميل بشكل شبه يومي، وذلك بهدف إكساب الجسم لمسات جمالية وإعادة الحيوية والنعومة إلى الجسم وتعزيز الثقة بالنفس من خلال إخفاء بعض العيوب الموجودة في الجسم ومنها أعراض الشيخوخة والتقدم في العمر.
وعليه فقد نشأت سوق رائجة عالمية لبيع وتداول مواد التجميل والتي أصبحت احد أهم القطاعات التجارية العالمية، وهي تخضع لكثير من المحددات والشروط، إلا أن اللافت وجود كميات كبيرة من مواد التجميل في الأسواق غير مرخصة، وهي تحتوي على عدد كبير من المواد الكيميائية المجهولة ، وقد يكون منها مواد سامة وخطرة ومسرطنة وتتسبب بالحساسية للجلد والأكزيما، ومما يزيد من خطورة هذه المواد، ملامستها لبعض الأجزاء الحساسة في الجسم كالعيون والجفون والأنف والشفاه، حيث تلج من خلال هذه الأجزاء بعض المواد السامة إلى مجرى الدم وتدمر بعض الأجزاء الحساسة في الجسم كالكبد والكلى .
لقد بينت كثير من الدراسات أن بعض أنواع كحل العين خطير جدا، فبعضها ملوث بالرصاص والزرنيخ وهذه المواد خطرة جدا وفتاكة، فهي تتلف العينين وتتسبب بالإصابة بالعمى وتساقط أهداب العين كما تتسبب بالتهابات العين وانتفاخ الجفون.
كذلك فان بعض أنواع مواد التجميل والكحل يمكن أن تسبب الضرر للإنسان بسبب تلوثها بالرصاص أو الزرنيخ أو بعض المعادن الثقيلة أو بعض المركبات الهيدروكربونية، وهذه المواد الكيميائية يمكن أن تتسبب بالإصابة بالعمى الكلي في العينين أو تدهور البصر بشكل كبير وتراجع القدرة على الرؤية، كما يمكن أن تتسبب بتساقط أهداب العينين وحدوث التهابات في العينين وانتفاخات في الجفون، ومما يفاقم الوضع سواء استخدام بعض الفتيات والسيدات لبعض أنواع كحل العين الملوثة والتي تعيش فيها مستعمرات من البكتيريا والجراثيم التي تتسبب بأمراض خطيرة للعينين.
كحل الأثمد أو كحل القرمز
شاع مؤخرا استخدام نوع من أنواع كحل العينين عرف باسم كحل القرمز أو كحل الأثمد والذي هو على شكل بودرة بنية ، وقد بينت التحاليل الطبية والكيميائية التي أجريت على بعض العينات من هذا الكحل المغشوش تلوث كثير منها ببعض أنواع البكتيريا والجراثيم الضارة، واحتواء بعض العينات على الزرنيخ، هذه المادة الخطيرة والسامة والمسرطنة، وكذلك الرصاص وبنسبة تصل إلى 90 بالمائة، علما بأن الرصاص من المعادن الثقيلة الخطيرة والسامة والمسببة للإعاقة للجنين عند المرأة الحامل.
مواد تجميل خطيرة
ولا يقتصر الأمر على الكحل بل توجد في الأسواق كثير من أنواع مواد التجميل كأحمر الشفاه وطلاء الأظافر وبودرة الخدود وكريمات إزالة الشحوم والدهون ( كثير منها لم تثبت فائدتها في إزالة الدهون في الجسم ) والتي هي ملوثة بعدد كبير من المركبات الكيميائية الخطيرة ، وقد بينت التحاليل الكيميائية أن كثير منها ملوثة بالزرنيخ، هذه المادة الخطيرة والسامة والمسببة لسرطان الجلد.



مزيلات عرق وكريمات وأحمر شفاه خطيرة
مزيلات العرق من المواد التي لا ينصح باستخدامها بوجه عام، حيث تتسبب في احتجاز العرق والمواد السامة في الجسم، إلا أن التحاليل الكيميائية التي أجريت على بعض العينات بينت تلوث بعضها بعنصر الكادميوم السام والخطير وكذلك الزرنيخ والرصاص، مما يجعلها من المواد الخطيرة على صحة الإنسان وسلامته، وكذلك بينت التحاليل المخبرية تلوث كثير من كريمات البشرة وخصوصا كريمات تفتيح البشرة بعنصر الزئبق والرصاص ، وكلاهما من العناصر السامة والخطيرة.
كذلك فقد تبين أن بعض أنواع احمر الشفاه Lipstick الموجودة في الأسواق ملوثة بعنصر الزرنيخ الخطير، وان نسبة الزرنيخ كانت أكثر من ثماني عشر مرة أكثر من الحد المسموح به عالميا، كذلك فقد وجد أن بعض عينات احمر الشفاه كانت تحتوي على بعض أنواع البكتيريا والجراثيم الخطيرة والمسببة للالتهابات.
* كاتب علمي متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيميائية
@amjad

اقرأ أيضا

لا تكثروا من تناول المشروبات الغازية

نصائح غذائية لتجنب مخاطر اللحوم على جسم الإنسان

فوائد عسل النحل كغذاء ودواء للإنسان

مردقوش ( بردقوش ) نبات عشبي له فوائد طبية متعددة

فوائد البيض ومحاذير تناوله

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب ومترجم متخصص في الشؤون العلمية، عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

تعليق واحد

  1. تحذير خطير للغاية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *