وظائف الماء في جسم الانسان وأهميته واحتياجات الجسم له

• وجود الماء في الجسم
• وظائف الماء في الجسم
• احتياج الجسم للماء
• شرب دون انتظار عطش
• مفاهيم خاطئة حول الماء

شيبت الحمد بهيج خلف الله *

الماء هو أصل الحياة ، ولقد جعل الله من الماء كل شئ حي ، ففي الماء أسرار الحياة التي نحياها ، ومن الممكن أن نقول أن الحياة هي الماء ، فلقد خلق الله الأرض من زبد الماء والسماوات من بخاره، وجعله سيد وعماد الحياة ، فهو يكون ثلثي سطح الأرض، وتتشابه في ذلك مع الإنسان في أن الماء يكون ثلثي وزن جسم الإنسان مع الاختلاف بين الرجال والنساء فيكون الماء حوالي 60% من وزن جسم الرجال وحوالي 50% من وزن جسم الإناث، والأفراد البدناء بهم نسبه ماء اقل من غير الأفراد البدناء ، وذلك لان الأنسجة الدهنية بها نسبه قليلة من الماء، كما أن الماء فى حد ذاته ليس مادة يتم التغذية عليها من الناحية العضوية، ولكن له دور مهم فى المواد العضوية وذلك لان ايوناته تعمل على التوازنات الملحية للأنسجة.

وجود الماء في الجسم

والماء يوجد فى جسم الإنسان على شكلين احدهما خارج الأنسجة ويمثل الجزء الأكبر من نسبه الماء ، وهو يمثل السوائل الموجودة بالدم واللمف وسائل النخاع الشوكى والإفرازات الأخرى مثل الصفراء والبنكرياس والإفرازات المعوية ، والشكل الأخر يوجد داخل الأنسجة ويمثل السوائل المحيطة بالخلايا في المسافات البينية، والسوائل المكونة للبروتوبلازم داخل الخلايا نفسها، والجدير بالذكر إلا أن الماء خارج الخلايا يحتوى على تركيبتة الأيونية مماثلة لمياه البحر. وأيضا تتألف بلازما الدم من حوالي 90% ماء، بينما العظام فنسبة الماء فيه حوالي 22 %.

وظائف الماء في الجسم

يلعب الماء دور هام في العديد من العمليات الحيوية داخل الجسم حيث يتم نقل المواد الغذائية والغاز في الوسط المائي، كما انه يزيل النفايات والمواد السامة ويطردها من الجسم عن طريق البول والبراز، كما انه مهم للعديد من الوظائف الحيوية ومنها الحفاظ على مستوى الضغط الإسموزى بداخل وخارج الخلايا عند الحد الطبيعي ويقوم بعملية التوازن داخل الجسم، ويعمل ملين للمواد الغذائية، ويحافظ على ثبوت درجة حرارة الجسم عند حدها الطبيعي. كما انه مفيد في تنقية البشرة والحفاظ عليها في صورة نضرة وشابة.

احتياج الجسم للماء

يحتاج الجسم في الجو المعتدل حوالي 2- 3 لتر من الماء يوميا. ومن الممكن أن يحصل الجسم على احتياجاته من الماء في أكثر من صورة، الصورة السائلة للماء التي نعرفها وأيضا يمكن أن يحصل عليه من خلال بعض أنواع الفواكه والأطعمة الغنية بالماء.

شرب دون انتظار عطش

مع تزايد الشمس والحرارة يفرز الجسم العرق بصورة كبيرة ونتيجة لذلك يتم فقدان السوائل، وإذا لم يتم إضافة مياه إلى الجسم فأنه تنخفض قدرته على تنظيم درجة الحرارة، ومن أعراض الجفاف وفقدان الماء هو جفاف الفم، ولا يجب أن ننتظر حتى نشعر بالعطش لنشرب الماء،ولا ينبغي لنا أن نعتمد على انه يجب أن نعطش أولا ثم نشرب ، بل يجب أن نشرب بانتظام من 8-9 مرات طوال اليوم، ويتم فقد الماء من الجسم كما ذكرنا سابقا في حالة ارتفاع الحرارة وهناك عوامل أخرى تؤدى إلى فقد الماء من الجسم مثل الإسهال والقئ والحمى وخاصة الأمراض المتعلقة بالمعدة .

مفاهيم خاطئة حول الماء

الكثير من الناس قد ينتابه القلق من العطش فيعمد إلى شرب كميات كبيره من الماء أو أن البعض يوجد لديه مشاكل في شرب الماء لذلك يحتفظ بكميات الماء وهذا سلوك خاطئ لان الأشخاص السليمة لا تحتفظ بالماء وتترك الماء يخرج في دورته العادية في الجسم بعد أن يقوم بوظائفه الحيوية وتنظيف الجسم من السموم والنفايات ، وهنا يكون الجسم في توازن مثالي ، وإذا وجدت زيادة في السوائل فانه يزال عن طريق زيادة إزالة البول. وقد يحدث للبعض حالات إمساك وقد يترتب على ذلك بعض المشاكل للإنسان عن طريق التهابات في المسالك البولية وتكون حصوات في الكلى والحالب وقد يؤدى إلى دوالي الأوردة.


وهناك خطا شائع أيضا وهو قد يريد بعض الأشخاص إنقاص وزنهم فيعمدوا إلى اخذ ساونا – حمام ساخن لإذابة الدهون- وفى تلك الحالة فان الجسم يفقد كميات من الماء وفى تلك الحالة قد يلجا البعض إلى تعويض الفاقد عن طريق اخذ مدرات البول ويكون لها أثار جانبيه على صحة الإنسان ، ولكن من الأفضل أن يؤخذ بعد الساونا عصائر وقد ينصح بأخذ عصير البرتقال .

وفى نهاية هذا المقال أود أن اذكر أن للماء أهمية عظيمة في خلق البشرية، ليس هذا فحسب بل أيضا لها دور مهم في صنع الحضارات، فلقد ازدهرت الحضارات حينما كانت مصادر المياه وفيرة ، ويلعب الماء دور مهم في تشكيل تضاريس الأرض فهو يحطم الصخور ويجرف التربة ويقطع الجبال وينشى وديان وسهول ، كما انه أيضا يحافظ على مناخ الأرض من التغير الشديد ، ويعتقد علماء البيولوجيا أن الماء ليس فقط سر من أسرار الحياة بل أيضا يعتقدون أن الحياة بدأت في الماء ، وبذلك يمكن أن نقول : الماء هو الحياة …. ولا حياة بدون ماء.

* جامعة جنوب الوادي – قنا – مصر

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

هل طقطقة الأصابع تضر المفاصل؟

أكدت دراسة أمريكية قام بها فريق من الأطباء في مستشفى بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية، المخاطر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *