مضار ومخاطر السمنة على قلوب الأطفال

يعكف منذ مدة عدد من الباحثين على دراسة آثار السمنة لدى الأطفال لا سيّما تأثيرها على أداء القلب، وقد جاءت النتائج التي كشفها أحد الأطباء العاملين في مركز متخصص بأمراض القلب داخل إحدى الجامعات الألمانية، لتؤكد المخاوف التي كان يبديها الباحثون سابقًا حول وجود “فروقات” في شكل القلب وأدائه لوظيفته بين الأطفال السمينين والأطفال العاديين.

وقد تبيّن للباحثين أن أداء قلب الأطفال السمان يشبه أداء قلب الأطفال الذين خضعوا لعلاج كيميائي إثر إصابتهم بأمراض سرطانيّة. وتمّت مقارنة هذه النتائج مع ما يصيب البالغين في ما يتعلق بأمراض القلب الناتجة عن السمنة، ما يزيد احتمال حدوثها بالطريقة نفسها لدى الصغار. ولفت الأطباء إلى تسجيل ارتفاع في ضغط الدم لدى الأطفال السمان على الرغم من بقائه تحت خط المعدلات الطبيعية المترافق مع انخفاض في الكوليسترول المفيد وارتفاع في نسبة الكوليسترول الضار.

كما أشار الأطباء الى أن التغييرات في شكل القلب طالت الغرف التي تفصل جزئي القلب وكانت أكبر من العادة لدى الاطفال السمان، وكذلك جدران البطين الأيسر سجلت سماكة أكبر. وتُعتبر هذا السماكة في البطين الأيسر تضخمًا في جدران القلب، ما يعيق قدرة القلب على ضخ الدم وبالتالي تسبب ضيقًا في التنفس.


وختم الأطباء تقريرهم بالإشارة الى أمكانية استعادة قلب الأطفال السمان طبيعته ووظيفته حال انخفاض الوزن والقيام بالتمارين الرياضية المناسبة واتباع أسلوب حياة صحيًاٍ وحمية غذائية مدروسة.

المصدر : مواقع الكترونية

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

أسباب أمراض الجلد الاصطباغية وعلاجها

لون الجلد الطبيعي هو حصيلة خليط لأربعة ملونات حيوية وهي: 1- الهيموغلوبين المؤكسج (اللون الاحمر) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *