مستخلصات من بذور شجرة في إفريقيا تنقي المياه الملوثة

آفاق علمية وتربوية – خلصت دراسة علمية نشرت في مجلة الجمعية الكيميائية الأمريكية إلى أن استخدام مستخلصات بذور شجرة مورينغ أوليافرا التي تنمو في إفريقيا ، يؤدي إلى تنقية المياه الملوثة ويجعلها صالحة للشرب، وذلك بدلا من استخدام المواد الكيميائية الخطيرة.

الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة أوبسالا وبو ستوانا أثبتت أن النتائج التي توصل إليها فريق البحث ، أعطت نتائج ايجابية ، حيث تمت معالجة المياه الملوثة والتخلص من الجسيمات الغريبة الموجودة فيها بواسطة مستخلصات تلك البذور.

وحول تلك التجربة ذكر البروفيسور في قسم الفيزياء وعلم الفلك في جامعة أوبسالا أدريان رينيه ( إنه لأمر رائع معرفة أن التفاعل الأساسي للجزيئات يمكن أن يلعب دوراً في حل مشاكل عملية، مضيفاً إن فهم هذه الطريقة يمكن أن يؤدي إلى تطوير عملية تنقية المياه بواسطة مواد موجودة محلياً وصديقة للبيئة).
أما كيفية تنقية تلك المستخلصات للمياه، فقد بينت الدراسة أن تلك المواد المستخلصة الروتينية تجمع الشوائب الموجودة في الماء وتكتلها وتجعلها تطفو على السطح وبذلك يتم تخليص الماء منها وتحويله إلى ماء صالح للشرب .



اقرأ أيضا

تشييد مختبر يحاكي درجة حرارة قلب الشمس

قريبا … طائرة تطير من دبي إلى نيويورك في ساعتين وثلث

تقنية حديثة تنهي عصر لمبات الكهرباء التقليدية

ابتكار بطارية كهربائية من الورق ذات أداء متميز

حقيبة صغيرة توفر الطاقة الكهربائية لهاتفك النقال

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب ومترجم متخصص في الشؤون العلمية، عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

شاهد أيضاً

ما مدى حاجة الطفل الى شرب الماء ؟

د. عبدالاله الحاج عيد استشاري طب الاطفال وحديثي الولادة الماء عصب الحياة والحرمان منه يؤدي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *