مادة ثنائي كلورو الفينول قد تزيد من حساسية الجسم نحو بعض الأطعمة

ثنائي كلورو الفينول
المهندس أمجد قاسم

آفاق علمية وتربوية – تستخدم مادة ثنائي كلورو الفينول Dichloro phenol في عدد كبير مبيدات الحشرات، وتبين الدراسات أن المعدلات المرتفعة من هذه المادة قد تؤدي إلى إصابة كثير من الناس بحساسية تجاه بعض الأطعمة وقلة تقبلهم لتناول بعض المواد الغذائية.

وتوجد مادة ثنائي كلورو الفينول في بعض منتجات المزارعين كما توجد في مياه الصنبور، حيث أن هذه المادة يتم استخدامها في تحضير عدد كبير من المبيدات الحشرية.

الباحثون في المعهد القومي للصحة والتغذية في الولايات المتحدة الأمريكية، اجروا دراسة تحليلية ما بين عامي 2005 و 2006 على أكثر من 10 ألاف شخص، وقد تبين أن نحو 2500 منهم تبين وجود نسبة مرتفعة من ثنائي كلورو الفينول في أجسادهم، وقد تبين أيضا أن نحو 80 بالمائة من هؤلاء الأشخاص كانوا يعانون من حساسية تجاه بعض الأطعمة.

أما الأطعمة والمواد الغذائية التي يتم التحسس منها، فهي تشمل البيض والسمك والصويا والحليب.



وبينت “ألينا جيرشو” اختصاصية الحساسية أن كثير من الناس يعتقدون أن شرب المياه المعبأة أفضل من شرب مياه الصنبور لتقليل مخاطر الإصابة بالحساسية، إلا أن هذا غير صحيح، فمادة ثنائي كلورو الفينول موجودة في كثير من المصادر الأخرى، فهي توجد في كثير من الخضار والفواكه التي تمت معالجتها بالمبيدات الحشرية.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب ومترجم متخصص في الشؤون العلمية، عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

شاهد أيضاً

حساسية الانسان لازهار الزيتون .. أسبابها وكيفية التعامل معها

اعداد: د. صالح شديفات يعتبرغبار الطلع (حبوب اللقاح) لاشجار الزيتون من الاسباب الاكثر اهمية لحساسية …

تعليق واحد

  1. هيثم عز الدين

    شكرا مهندس على التبيه لمخاطر مادة ثنائي كلورو الفينول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *