فيتامين (د) يقلل خطر سكري الاطفال

ربطت دراسة فنلندية نشرتها مجلة لانسيت الطبية بين تناول فيتامين (د) في مرحلة الطفولة وبين الاصابة اللاحقة بمرض السكري من نوع (أ) وظهر من الدراسة ان تغطية حاجة الطفل من فيتامين (د) في مرحلة الطفولة يقلص احتمال اصابته بمرض السكري بنسبة 80 %.

اجريت الدراسة على 12000 طفل حديث الولادة وتمت مراقبة تطورات وضعهم الصحي بين عامي 1966 و 1997 قبل ان تعلن نتائجها. ونصح الذين اجروا الدراسة بضرورة سد حاجة جسم الطفل من فيتامين (د) منذ الولادة علما ان الجرعة اللازمة، حسب الدولية، هي 8.5 مكروغرام لطفل من عمر يقل عن ستة اشهر و7 مكروغرامات لطفل من عمر يتراوح بين 7 أشهر – 3 سنوات.

راقب فريق العمل بقيادة الدكتورة ايلينا هيبونين، من معهد صحة الطفل، علاقة صحة الاطفال بتناول فيتامين (د) في السنة الاولى من عمر الاطفال. وتم تقسيم الاطفال في ثلاث مجموعات تم تزويدها بالفيتامين بالشكل التالي: بشكل كاف، بشكل يقل عن المطلوب، وبشكل غير كاف.

واتضح من النتائج ان اطفال المجموعة الاولى (الذين تناولوا فيتامين د بشكل كاف) تعرضوا بعد عشر سنوات الى مخاطر اقل بنسبة 80 % من غيرهم للاصابة بالسكري في حين تضاعفت مخاطر اصابة المجموعة الثالثة ( بشكل غير كاف ) ثلاث مرات.

وسبقت هذه الدراسة تجارب مختبرية استطاعت اثبات علاقة فيتامين (د) بنشوء مرض السكري في الفئران حيث تم رصد نشاط فيتامين (د) كعامل كابح للمناعة الذاتية. ويعتقد العلماء الذين لم يتعرفوا بعد اسباب نشوء السكري من نوع (أ)، ان السكري مرض ذاتي المناعة يقوم جهاز المناعة المحفز فيه بتعطيل الخلايا المنتجة للانسولين.


وتعتبر فنلندا الاولى في العالم من ناحية نسبة السكان الذين يعانون من مرض السكري ويربط العلماء هذه الحالة بحاجة اطفال هذا البلد لأهم مصدر من مصادر فيتامين (د) وهو اشعة الشمس. علما ان الشمس لا تشرق كثيرا في فنلندا ولا تظهر في ايام كانون اول الا لمدة ساعتين فقط يوميا.

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

الفوائد الصحية للشاي الأبيض

يعتبر كوب الشاي سواء في الصباح أو المساء بمثابة الصديق الذي يلازم معظم الأفراد سواء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.