تكامل الخريطة المفاهيمية و المخطط المعرفي “V”

يوسف مطر

لكي تتكامل الخريطة المفاهيمية مع المخطط المعرفي V ، تستخدم الخريطة المفاهيمية كمساعد لمحتوى الوحدة ، و المخطط المعرفي كمساند و منظم للعمل المخبري ، حيث تظهر وجود إمكانية لتأثير إيجابي لهذه الطريقة التكاملية .

وهذه العملية التكاملية تتميز بما يلي :-

يستخدم طلبة المجموعة التجريبية ، إستراتيجيتي الخريطة المفاهيمية ، كمساعد لمحتوى الوحدة ، و المخطط المعرفي V كمساند ، و منظم للعمل المخبري .

تركز المجموعة الضابطة على استخدام التلخيص Outlining كمساند للتدريس في المحتوى ، و مساند و منظم للعمل المخبري .

يقدم الطلبة في كل فصل دراسي نشاطين : مراجعة للمحتوى (المختصرات ، أو الخرائط المفاهيمية) ، و نشاط مراجعة للأنشطة المخبرية (المختصرات ، أو المخطط المعرفي) ، و الهدف منهما قياس معرفة الطلبة بالمحتوى ، إضافة إلى التأكد من إتقانهم طريقة الدراسة نفسها ، أي استراتيجية التدريس بالخرائط المفاهيمية ، إضافة إلى المجموعات التعلمية التشاركية ، و هي استراتيجية التدريس بالخرائط المفاهيمية ، إضافة إلى المجموعات التعلمية التشاركية Concept Mapping with a Cooperative Learning . وتتميز مجريات التشاركية بين الطريقتين بما يلي :

يقوم الطلبة بتدوين ملاحظات تتعلق بالمفاهيم ، و الأفكار الأساسية ، و الأمثلة المختلفة أثناء حضورهم للحصة المحددة .

يجتمع الطلبة في مجموعات محددة مسبقاً ، في نهاية الفترة التدريسية ، حيث يتم مناقشة الأفكار و مقارنتها لتكوين قائمة مشتركة .

يقوم الطلبة في المجموعات بتنظيم المفاهيم بشكل تسلسلي و هرمي ، و يربطون بينهما بخطوط ، و يكتبون أمثلة في نهايتها.


في نهاية الدرس ، يقوم جميع الطلبة في الصف بمناقشة خريطة إحدى المجموعات كمراجعة .

يتم تمرير الخريطة ، التي تم مناقشتها من قبل جميع طلبة الصف ، بين المجموعات للاطلاع و الدراسة.

الصورةpixabay

عن فريق التحرير

يشرف على موقع آفاق علمية وتربوية فريق من الكتاب والإعلاميين والمثقفين

شاهد أيضاً

تعريف صعوبات التعلم ومحكات إثبات الإصابة

استخدمت الكثير من المصطلحات قبل استخدام مصطلح صعوبات التعلـّم لوصف أولئك الأطفال الذين لا تتناسب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.