ابتكار قطن موصل للكهرباء يصلح لحياكة الملابس

cotton
تمكن الباحثون في جامعة كورنيل الأمريكية من ابتكار قطن موصل للتيار الكهربائي يشبه الأسلاك الكهربائية المستخدمة حاليا لنقل التيار، مع بقائه خفيف الوزن ومرن وقابل لصناعة الملابس منه.

وحول هذا القطن الموصل للتيار الكهربائي، قال الباحثون برئاسة الدكتور خوان هينستروزا بجامعة كورنيل الأمريكية، أن هذه التكنولوجيا قد تسمح للمرء في يوم ما من ارتداء قميص يمكنه أن يكون مصدراً للتبريد في يوم حار جداً، وأن يحلل نسبة التعرق ويراقب نظام القلب.

وأوضح الباحثون أن سيكون ممكنا صناعة وسائد نوم من هذا القطن الموصل للتيار الكهربائي، تستطيع مراقبة موجات الدماغ فيما يمكن أن يكون الفستان مصدراً لشحن جهاز الآيبود أو “إم بي 4”.


ومن اجل تصنيع هذا النوع من القطن،استخدم الباحثون تكنولوجيا النانو التي تم تطويرها خصيصاً، لابتكار تقنية تغلف ألياف القطن بجزيئات صغيرة تنقل الكهرباء.

يشار إلى أن الباحثين قد استطاعوا سابقا إنتاج قطن موصل للتيار الكهربائي، إلا أن وزنه ثقيل وصلب، أما القطن الجيد فهو يتسم بخفة وزنه وقابليته للاستخدام في صنع وحياكة الملابس.

عن المهندس أمجد قاسم

كاتب ومترجم متخصص في الشؤون العلمية، عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

شاهد أيضاً

تقنية جديدة لتوليد الكهرباء من حرارة جسم الانسان

يسعى فريق من الباحثين الى تطوير تقنية خاصة لتحويل حرارة الجسم الى طاقة كهربائية لشحن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *