انت هنا : الرئيسية » تكنولوجيا » خدع قد تواجهك على الفيسبوك فاحذرها

خدع قد تواجهك على الفيسبوك فاحذرها

يلجأ كثير من المحتالين ممن يسعون إلى الحصول على بعض المكاسب، كمعرفة كلمات السر وأرقام الهواتف الشخصية وطبيعة نشاطات بعض الأشخاص ونوعية علاقاتهم الاجتماعية، إلى ابتكار بعض الحيل والخدع وتنصيب بعض البرامج الضارة والخبيثة لتحقيق أهدافهم.

ومن أهم تلك الخدع التي تواجه عدد كبير منا، خدعة اعرف من يشاهد بروفايلك الخاص، واعرف من يلاحقك على الموقع، أو اعرف البيانات الخاصة لزوار صفحتك، وتؤكد إدارة موقع الفيسبوك انه يستحيل الحصول على مثل تلك المعلومات ، وان موقع الفيسبوك لا يعطي أبدا أية معلومات عن مستخدميه فهو يحترم ويحافظ على سرية مثل تلك المعلومات ولا يوجد أي برنامج يمكنه الوصول إلى مثل تلك البيانات.

ومن الخدع الموجودة على الفيسبوك، خدعة تغيير صورة خلفية صفحتك على الفيسبوك من اللون الأزرق إلى ألوان وصور أخرى، حيث يتم الترويج لبرامج خاصة بتغيير الخلفيات، وعند تحميلها وتنصيبها ، فانه يتم تغيير الخلفية بالفعل، لكنها في الحقيقة تضع طبقة على صفحتك على الفيسبوك وعلى جهازك فقط، فعند فتح حسابك من جهاز آخر فلن تجد الخلفية الجديدة، وعادة تكون مثل تلك البرامج الخاصة بتغيير الخلفيات، محتوية على برامج ضارة وتجسسية تعمل على نقل بياناتك الخاصة لمن يعدها.

ومن الخدع والإشاعات المضللة، أن الفيسبوك سوف يتقاضى مبالغ مالية شهرية، وانه سيتم إغلاقه نهاية هذا العام، فلا تقم بترويج تلك الإشاعات لأنها أكاذيب، وهي تشبه خدعة إضافة أزرار جديدة لحسابك مثل زر dislike و love، وتؤكد إدارة الفيسبوك انه لا يمكن إضافة أزرار لحسابك من خلال التطبيقات العديدة التي تظهر بين الحين والآخر، وأن أية عملية تغيير تخضع لنقاش مطول وعملية ترويج وتعريف بها.

وهذا ويلاحظ مستخدمي الفيسبوك وجود خدع أخرى، مثل الترويج للهدايا المجانية والوعد بالفوز بمبالغ مالية لمن يسجل في موقع معين أو ينقر على صورة معينة أو يضيف تعليق عليها ، وكذلك حملات جمع الأموال لأغراض إنسانية أو لمساعدة أشخاص محتاجين وهذه أيضا أكاذيب وخدع الهدف منها النصب والاحتيال.



كذلك ومن خلال إثارة الفضول يتم خداع الكثير من الأشخاص، فيتم نشر مقطع فيديو وانه سوف يزال خلال دقائق فشاهده فورا، ويكون الفيديو صورة غير أخلاقية لجذب اكبر عدد من الأفراد والفضوليين للنقر عليها وهي تعمل على تنصيب برامج خبيثة على جهازك، وكذلك الترويج للأخبار المضللة، موت فلان، فضيحة ممثلة أو شخصية مهمة، صورة غير أخلاقية للمثل أو ممثلة فاحذر مثل تلك الأخبار المضللة، ولا تتابع الروابط التي يتم نشرها ففي الغالب، تقودك إلى مواقع ضارة تعمل على تثبيت برامج ضارة على جهازك، وقد يتم سرقة حسابك وكلمة السر وتغيرها وبالتالي تفقد حسابك إلى الأبد، فاحذر هذه الخدع.

اقرأ أيضا

ما هو البيج رانك وكيف يتم قياسه ؟

مميزات متعددة في متصفح انترنت اكسبلورر 9

متصفح جوجل كروم يحقق نجاحا كبيرا يهدد اكسبلورر وفايرفوكس

13 عاما على تأسيس عملاق الإنترنت شركة جوجل google

طاهر الجمل .. عالم مصري متخصص في تشفير المعلومات

عن الكاتب

الأردن

كاتب متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3491

تعليقات (6)

  • همام خالد

    شكرا على الموضوع الرائع عن الخدع في الفيسبوك

    رد
  • عمر محمود

    تحياتي لكم ويجب ان نحافظ على خصوصيتنا على الفيسبوك

    رد
  • قيس غالب

    مشكورين على التحذيرات والتنبيهات

    رد
  • ثامر

    الفيسبوك رائع بس بحذر

    رد
  • نانا

    موضوع خدع قد تواجهك على الفيسبوك فاحذرها رائع جدا شكرا آفاق علمية وتربوية

    رد
  • غير معروف

    وهو أسلوب شائع في الدعايات التجارية والسياسية على السواء كما هو معروف، إذ غالبا ما يتم تعميم أحد الشعارات المنتقاة بعناية كعنوان عريض لكل حملة إعلانية، ومن ذلك مثلا تأكيد أحد أشهر معاجين الأسنان في أمريكا على شعار (النفس المنعش)، أكثر من التذكير بالهدف الرئيس من تنظيف الأسنان وهو حمايتها من التسوس، إذ دلت الدراسات التي قام بها المنتجون على أن اهتمام المستهلك ينصب عادة على رائحة الفم الطيبة أكثر من صحة الأسنان. وهكذا يعتمد المعلنون على ربط أهدافهم الإعلانية بأكثر الشعارات جاذبية، وبغض النظر عن مصداقيتها، وصولاً إلى الربط اللاشعوري بين الشعار والمعلن عنه حتى يغدو مجرد تذكر المستهلك لرائحة الفم الطيبة محرضاً تلقائياً على استحضار صورة ذلك المعجون بالرغم من أن كل المعاجين تشاركه في هذه الخاصية!

    رد

اكتب تعليق

© 2019 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى