انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الأمراض والأوبئة » كيف تتقين فقر الدم وتتعاملين معه ؟

كيف تتقين فقر الدم وتتعاملين معه ؟


د. میسون انور البشيتي
اختصاصية طب الأطفال والخداج

ما هو فقر الدم؟

فقر الدم الناجم عن نقص الحديد في الجسم حالة شائعة بين الأطفال والنساء في سن الانجاب لا سيما الحوامل والمرضعات وهو عبارة عن تدني نسبة كمية الهيموغلوبين في الدم عن الحد المتعارف عليه مما يؤدي الى عجز الكريات الحمراء عن القيام بوظيفتها على الوجه الأكمل.

ويعتبر الحديد بمثابة العنصر الأساسي في تشكيل مادة هيموغلوبين الكريات الحمراء.

ومن الأعراض والعلامات التي قد يشعر بها الانسان المصاب بفقر الدم ضعف الجسم وشحوب الوجه وفقدان الشهية وسرعة التعب وخفقان القلب ، وينجم فقر الدم عن احد الأسباب التالية او كلها مجتمعة:

1- نقص كمية الحديد في الغذاء الذي يتناوله الانسان.
2- احتواء الغذاء على مواد تعيق امتصاص الحديد.
3- ضياع كميات كبيرة من الدم نتيجة النزوف الطمثية (الدورة الشهرية ) الغزيرة عند الفتيات او النزوف المتكررة عند النساء المتزوجات.
4- وجود الطفيليات والديدان المعوية الذي يعد عامل اضافي يعيق الاستفادة من الحديد الوارد الى الجسم عن طريق الغذاء.

الاضطرابات الناجمة عن فقر الدم

يؤدي فقر الدم خاصة اذا كان شديدا إلى عدة اضطرابات تشتمل على:

1- اضطرابات في نمو الرضيع وسلوك الأطفال فيما قبل وفي أثناء سن المدرسة.
2- الحد من النشاط عند الكبار ومن قدرتهم على القيام بأعمالهم.
3- تدني قدرة الجسم المناعية ضد الأمراض في مختلف الأعمار
4- زيادة نسبة تعرض الأم والوليد الى الاخطار في أثناء الحمل وزيادة نسبة وفيات الأطفال.
5- تعرض الأشخاص المصابين بهذا المرض الى اضطرابات عصبية والى اضطرابات عضلية.

من هي اكثر الفئات حاجة للحديد؟

ان اكثر الفئات التي تحتاج إلى الحديد هم الاطفال الرضع والحوامل والمرضعات والفتيات في فترة البلوغ والطمث.

يحتاج طفلك عند بلوغه 4 – 6 اشهر الى طعام اضافي غني بالحديد حيث أن حليب الأم يحتوي على نسبة ضئيلة من الحديد، إن هذه المرحلة من العمر هي التي يمكن أن يتعرض فيها الطفل لفقر الدم حيث يمكن أن يكون الغذاء غير كاف او غير مناسب اذ يحتاج طفلك الى وجبات اضافية غنية بالحديد ضمن وجبة الاسرة کشوربات الخضار ذات الأوراق الخضراء وصفار البيض، الحمص، والفول المهروس وشوربة العدس.

اذا ولد طفلك قبل موعده (في الشهر السابع) فسيكون بحاجة لإعطائه شراب الحديد بعد الولادة وحسب استشارة الطبيب.

ان الحامل بصفة خاصة وكذلك الأم المرضع تزداد حاجتهما لمادة الحديد في اثناء الحمل والرضاعة لأنها مرحلة نمو الجنين وتوفير الغذاء للرضيع وهذا ينطبق على الفتيات في اثناء فترة البلوغ والطمث.

ما هو الغذاء المناسب؟

يجب اعطاء طفلك في مرحلة الفطام او بعد بلوغه 4 – 6 شهور اطعمة مهروسة غنية بالحديد كالبيض واللحوم والدجاج والخضار ذات الأوراق الخضراء الطازجة والعدس والفاصوليا.

اما اذا كان طفلك مصابا بفقر الدم فيجب ان تواظبي على اعطائه شراب الحديد يوميا وفق التعليمات الخاصة حول طريقة الاستعمال اضافة الى العناية بالغذاء.

يجب أن تتناول الحامل او المرضع وجبات غنية بالحديد لسد حاجتها وحاجة طفلها كاللحوم والبيض والخضراوات الخضراء والبقول اضافة الى المواظبة على تناول حبوب الحديد باستمرار حسب وصفة الطبيب.



كيف يمكن الوقاية من فقر الدم؟

1- عليك بتحسين نوعية الغذاء لأسرتك وذلك بإعداد الأطعمة الغنية بالحديد.
2- واظبي على تناول اقراص الحديد التي توفرها العيادات دون انقطاع خلال فترة الحمل والإرضاع اذا وصفها لك الطبيب.
3- استشيري طبيب العيادة للتأكد من عدم اصابتك او اصابة طفلك بالطفيليات او الديدان المعوية ومعالجتها ان وجدت مع الاهتمام بقواعد النظافة عند اعداد الطعام.
4- اضيفي الى الوجبة او بعدها مباشرة الأطعمة الغنية بفيتامين ج (C) كالليمون البندورة، الملفوف، البرتقال، الخس، البقدونس، الجرجير، القرنبيط، الشومر، السبانخ، الكزبرة الخضراء على شكل سلطات، فيتضاعف امتصاص الحديد في الجسم ويساعد على نمو الكريات الحمراء.
5- لا تقدمي الشاي مع الوجبات الغذائية الغنية بالحديد او بعدها مباشرة لان الشاي يحتوي على مركبات تمنع امتصاص الحديد في الجسم.
6- ان البيض واللحوم بأنواعها ولا سيما اللحوم وكذلك الكبدة تحتوي على نسبة عالية من الحديد، ويمتص الجسم كمية حديد كبيرة منها فإذا تعذر الحصول عليها فان البقول کالعدس والخضراوات تشكل مصادر جيدة ورخيصة له.

مصدر الصورة
foxnews.com

عن الكاتب

فريق تحرير موقع آفاق علمية وتربوية

عدد المقالات : 774

تعليقات (1)

اكتب تعليق

© 2019 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى