انت هنا : الرئيسية » علوم و طبيعة » النبات والحيوان » سمك قرش يقتل الحوت فورا بعضة واحدة

سمك قرش يقتل الحوت فورا بعضة واحدة


أظهرت نتائج دراسة حديثة على اسنان اسماك عملاقة وآثارها في عظام الحيتان التي كانت تتغذى عليها في الماضي القدرة الافتراسية الكبيرة لحيوانات البحر الأكثر تسببا بالرعب والخوف.

فقد توصل العلماء الى تعرف تلك القدرة الكبيرة لأسنان سمك القرش megalodon الذي عاش في الماضي البعيد وهو الأكبر في اسماك القرش التي عاشت على سطح الارض. ويقول العلماء أن طول سمكة القرش من هذا النوع بحدود 20 مترا وكتلته نحو 15 طنا، وقد كانت هذه الأسماك مسيطرة على الحياة في المحيطات لأكثر من 20 مليون سنة.

سمك القرش الأكثر خطرا حاليا هو القرش الابيض العظيم، وهو قادر على احداث جرح في لحم الحيوان الذي يهاجمه، مسببا نزفا له حتى موته تقريبا قبل أن يقوم بالتهامه، الا أن سمك القرش القديم، كما يعتقد العلماء في جامعة ميريلاند، كان يتسبب في قتل فوري للفريسة، وذلك بعمل قطع كبيرة يشمل حتى العظام في جسم الحوت وتمزيق اعضائه الداخلية الحيوية. ويعتقدون أن الانسان الاول ربما شاهد هذا القرش قرب الشواطىء، قبل انقراضه قبل بداية العصر الجليدي.

يقول د. بريتون كنت رئيس فريق البحث، أن خصائص هذا القرش تدعونا الى الاعتقاد أنه ليس مجرد نسخة كبيرة من سمك القرش الابيض العظيم، اذ انه مخلوق اكثر قوة بكثير، ومن حسن حظ الإنسان الحالي عدم وجوده حاليا.

ومن المعروف أن هيكل سمك القرش غضروفي وليس عظميا، لذا يجب على العلماء افتراض تركيب جسمه وبقية خصائصه اعتمادا على معلومات قليلة نسبيا.



ويتوفر حاليا لديهم بعض اسنانه، وهي بحجم يبلغ ثلاثة أضعاف حجم سمك القرش الابيض العظيم، جمعت من مناطق مختلفة من العالم، ويعتقد العلماء أن سمك القرش القديم megalodon كان يتمتع بالخصائص نفسها التي تتمتع بها اسماك القرش الحالية من ناحية دقة الاحساس بوجود الفريسة.

وتتمثل هذه الخصائص بالقدرة على كشف آثار بسيطة من الدم في ماء المحيط من مسافة بعيدة جدا، والإحساس بالحركة البسيطة للفريسة في الماء، والإحساس بالإشارات الكهربائية الضئيلة جدا المتولدة في جسم الفريسة القريبة منها نتيجة تقلص عضلاتها.

مصدر الصورة
stuffyoushouldknow.com

عن الكاتب

الأردن

كاتب متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3472

اكتب تعليق

© 2019 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى