انت هنا : الرئيسية » التربية والثقافة » التربية الخاصة » الابراكسيا عند الأطفال .. مشكلة لغوية وتعبيرية وحركية

الابراكسيا عند الأطفال .. مشكلة لغوية وتعبيرية وحركية


– سنا محمد كمال –
اخصائية النطق واللغة

تعرف الأبراكسيا Apraxiaعلى أنها اضطراب يحدث في منطقة الدماغ المسؤولة عن البرمجة لاصدار الاصوات وتتابعها والحركات المختلفة عند الطلب من الشخص القيام بها دون وجود شلل في الاعضاء.

انواعها:

١- الأبراكسيا الكلامية: وهي اضطراب نطقي يؤثر على اصدار الاصوات وتتابعها عند الطلب من الشخص انتاجها، كان تطلب من الشخص أن ينطق كلمة «بطيخ» فيقول «طبيخ» بدلا منها، اي انه يخطئ في تتابع الاصوات.

٢- الأبراكسيا المتعلقة بأعضاء النطق: في هذا النوع لا يستطيع الشخص تحريك الفم، الشفتين، الخد وغيرها من اعضاء النطق للقيام بحركات مختلفة كالابتسام والنفخ عند الطلب منه القيام بذلك.

۳- الأبراكسيا المتعلقة بالأطراف: في هذا النوع لا يستطيع الشخص القيام بتحريك الأطراف عند الطلب منه القيام بذلك، كرفع اليد مثلا او التصفيق او غيرها من الحركات.

ومن الممكن ان تكون الأبراكسيا تطورية او مكتسبة ونعني بالتطورية انها تظهر مع تطور الطفل وكلامه نتيجة لاصابة الام اثناء مرحلة الحمل أو لأسباب تتعلق بمرحلة الولادة نفسها اما النوع المكتسب فيظهر نتيجة الحدوث سكتة دماغية أو ورم في الدماغ.

خصائصها:.

1- الخصائص النطقية:

– القلب: وهو أكثر الأخطاء شيوعا: مثال على ذلك أن يقوم الطفل بنطق كلمة «بطة» .. «طبة» ويلي القلب الإبدال والاضافة والحذف للاصوات.
– تشكل الاصوات الساكنة «ب، ت، ث، ج، ح، خ، د….» نسبة خطأ اكبر في الانتاج من اصوات العلة «أ، أو، أي».
– يكثر الخطأ في المقاطع والكلمات التي ليس لها معني.
– تعتبر الكلمات والعبارات التي يتردد استخدامها في الحياة اليومية اسهل انتاجا من غيرها من الأمثلة على ذلك: مرحبا، صباح الخير، شكرا.
– عدم ثبات نطق الأصوات اي ان يقوم الشخص بنطق الكلمة بشكل مختلف في كل مرة تقريبا، مثال على ذلك أن يقوم الشخص بنطق كلمة «مكتبة» .. «تكتبة» في المرة الأولى «ككتبة» في المرة الثانية مثلا.
– يدرك الشخص بأنه اخطأ في الكلام ويحاول تصحيح نفسه.
– النبر والسرعة في الكلام
تعتبر سرعة نطق الكلمات التي تتكون من اكثر من مقطع واحد بطيئة في معظم الأحيان.
– الاطالة في نطق الاصوات الساكنة والمعتلة.
– تشديد متساو على المقاطع في معظم الاحيان.

٢- الطلاقة في الكلام .

الاعادة للمقاطع والكلمات عند تصحيح الخطأ.
بعض الشد في الوجه عند بداية الكلام التوقف قبل البدء في الكلام و بين المقاطع
و الكلمات.
واذا احس الاهل بوجود عدد من هذه الخصائص، عليهم مراجعة اخصائي تقويم النطق واللغة لتقييم المشكلة والتدريب فيما بعد اذا تبين وجود مشكلة.



ارشادات

هناك العديد من الارشادات التي يستطيع الاهل القيام بها لمساعدة أطفالهم ومنها:

1- البدء بالكلمات والعبارات التي يكثر استعمالها في الحياة اليومية لتشجيع الطفل على الكلام.
2- تقسيم الكلمات الى مقاطع والقيام بنطق كل مقطع لوحده مع الاطالة: مثال على ذلك «سيارة» «س» «یا» «ة».
3- الطرق على الطاولة مثلا عند القيام بنطق كل مقطع.
4- الربط بين المثيرات السمعية والبصرية: كأن يقوم الاهل بنطق كلمة «شمس» مثلا مع اظهار صورة الشمس او اذا كان الطفل يجيد القراءة، على الاهل نطق الكلمة وكتابتها على بطاقة مثلا.
5- تجهيز عدد معين من الصور المألوفة في البيئة والطلب من الطفل تسميتها. .
6- اعطاء الطفل الوقت الكافي للكلام والإجابة وعدم الطلب منه الإسراع في الكلام.
7- تعزيز الطفل عند قيامه بالاستجابة الصحيحة.
8- تكرار الكلمة على فترات مختلفة وعدم اجبار الطفل على اعادتها.

مصدر الصورة
medgadget.com

عن الكاتب

فريق تحرير موقع آفاق علمية وتربوية

عدد المقالات : 569

تعليقات (1)

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى