انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الأمراض والأوبئة » الحصبة الألمانية .. أسئلة وأجوبة مهمة في تطعيم الأطفال

الحصبة الألمانية .. أسئلة وأجوبة مهمة في تطعيم الأطفال


د. ظافر كيالي
أخصائي أطفال الجامعة الأميركية
البورد الأمريكي
د. ميساء الجلاد
أخصائية أطفال الجامعة الأردنية
البورد الاردني

س 1 ما هو البرنامج المثالي لتطعيم الأطفال؟

ج- تختلف برامج التطعيم من بلد لآخر وليس هناك إجماع على برنامج ما، وعلى كل مجتمع أن يقرر ما هو البرنامج الأكثر كفاءة والأوفر لتلبية حاجات مواطنيه. وفيما يلي برنامج مقترح يحتوي على المطاعيم الأساسية وأخرى اختيارية.

* مطاعيم اختيارية

1- المكورة الرئوية Pneumococcal
2- مكورة السحاياMeningococca
3- السل BCG

س 2 ما هو السعر المناسب لبدء برنامج التطعيم للرضيع الخديج؟

ج – يعطى الرضيع الخديج المطاعيم وفقاً لعمره الزمني بعد الولادة، على أن يعطى الجرعة الأولى من مطعوم الثلاثي وشلل الأطفال والسحايا على عمر شهرين ولا يعطى مطعوم الكبد الوبائي في الشهر الأول لأن مناعة الخديج الرضيع تكون ضعيفة وانما تؤجل للشهر الثاني أو حتى يصبح وزنه أكثر من كيلوغرامين.

س 3 هل هناك مضاعفات للتطعيم وما هي ؟

ج- قد يعقب التطعيم ارتفاع في درجة الحرارة خلال أول 24 ساعة بعد التطعيم ويمكن في هذه الحالة استخدام مخفضات الحرارة، كما تتشكل أحياناً كتلة صلبة صغيرة في موضع التطعيم قد تستمر لبضعة أسابيع، فلا تلومي الطبيب في ذلك، وقد يسبب مطعوم الحصبة – أحياناً- طفح جلدياً وارتفاعاً في درجة الحرارة بعد 7 – 10 أيام.

أما مطعوم السعال الديكي قد ينتج عنه أحياناً نوبات من البكاء المتواصل وارتفاع شديد في درجة الحرارة (أكثر من 40 م ) أو نوبات صرع وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب فورا.

س 4 هل يمكن إعطاء أكثر من مطعوم في نفس الوقت ؟

ج- يمكن اعطاء عدة مطاعيم في نفس الوقت دون حدوث تداخل في فاعلية المطاعيم وبعد النجاح الهائل الذي حققه المطعوم الخماسي يجري العمل الآن على إنتاج مطعوم سباعي.

س 5 ما مدى صحة الادعاء القائل بارتباط مطعوم MMR بحالات التوحد أو الفصم الذاتي ؟

ج- في اواخر التسعينات وردت في بعض الدراسات القادمة من المملكة المتحدة أن هناك زيادة في حالات التوحد مع تزامن في زيادة تطعيم MMRحتى أصبح ذلك يشغل تفكير الرأي العام ولكن الدراسات الحديثة لم تجد ما يدعم صحة ذلك و قد أصبح اليوم مطعوم MMRمن المطاعيم الأساسية والمهمة في تاريخ التطعيم

س 6 متى يعطى مطعوم الأنفلونزا وعلى أي عمر ؟

ج- ينصح بإعطاء مطعوم الانفلونزا في فصل الخريف من كل سنة حيث يتم تصنيع مستحضر جديد في كل عام يغطي أنواع الأنفلونزا المتوقعة للموسم الشتوي القادم ويمكن إعطاء المطعوم لجميع الفئات العمرية والأطفال بعد سن 6 شهور، ويجب إعطاؤه للأطفال الأكثر عرضة للإصابة بمرض شديد وهم :

– الأطفال الذين يعانون من أمراض رئوية مزمنة. أمراض القلب الخلقية، فقر الدم المنجلي وأمراض الدم الأخرى.
– أمراض نقص المناعة أو استخدام الأدوية المثبطة للمناعة ومرضى السكري.

س 7 ما هي الفئات العمرية التي ينصح بإعطائها مطعوم سحايا المكورات Meningococcal ؟

ج- لا يوصي بإعطاء هذا المطعوم للأطفال بشكل روتيني لأن معدل حدوث مثل هذا المرض في الأطفال أقل بكثير من البالغين ولكن يجب إعطاء الطلاب الجامعيين الذي يعيشون في مساكن داخلية والحجاج في موسم الحج.

س 8 ما مدى فعالية مطعوم جدري الماء؟

ج- هذا المطعوم فعال . جداً في منع حدوث المرض بنسبة 95 % وله دور أيضاً في منع حدوث المرض إذا تم اعطاؤه خلال 72 ساعة بعد التعرض للمصاب بالمرض. ويوصى بإعطاء المطعوم بعد السنة الأولى من العمر كجرعة واحدة، أما الأطفال الأكبر من 13 سنة والبالغين فيعطى جرعتين يفصل بينهما 6-10 أسابيع.

س 9 هل يتم القضاء على بعض الأمراض نهائياً بالتطعيم ضدها؟

ج – نعم لقد تم القضاء على مرض الجدري القاتل وقريباً شلل الأطفال بإذن الله، ، ففي الخميسنات انتشرت أمراض الحصبة والنكاف والسعال الديكي بشكل كبير في الوطن العربي. وفي الستينات عندما كان لدى كلية الطب في الجامعة الأميركية في بيروت قسم الأطفال جناح خاص لمرضى شلل الأطفال مع أجهزة تنفس اصطناعي لتبقيهم على قيد الحياة.

وفي عام 1963انتشر وباء الحصبة الألمانية في الولايات المتحدة ونتج عن ذلك إصابة العديد من السيدات الحوامل مع ازدياد كبير في التشوهات الخلقية عند مواليدهن مما دفع بالأطباء هناك للعمل الدؤوب لايجاد مطعوم لهذا المرضى المتوقع حدوث كل 4 سنوات، وبالفعل تم إيجاد مطعوم لهذا المرض عام 1968 والوباء الذي كان يمكن أن يحدث (الحصبة الألمانية والتشوهات عند الأطفال المواليد) لم يحصل أبداً بسبب إعطاء المطعوم لمعظم الاطفال في الولايات المتحدة.

وفي السبعينات تعمم إعطاء مطعوم MMR (حصبة نكاف، حصبة ألمانية) وتدريجياً اختفت هذه الأمراض من المجتمعات التى ألزمت الأطفال باستعمال المطعوم.

وفي السبعينات استطاع الانسان أن يقهر أول مرض معد وقاتل في التاريخ وهو مرض الجدري Smallpox وسجلت آخر حالة في العالم عام 1978 وذلك بسبب التطعيم؟

وفي الثمانينات تم اكتشاف مطعوم جدري الماء Chicken Pox وتم تعميم مطعوم سحايا الاطفال Hemophilus وأصبحت حالات الاصابة بهذه الأمراض نادرة جدا.

وفي التسعينات تطورت تكنولوجيا تصنيع مطعوم انفلونزا الرشح الذي يتغير سنويا حسب الانواع المنتشرة في السنوات السالفة.


س 10 ما مدى خطورة الإصابة بمرض الحصبة الألمانية؟

ج – ان مرض الحصبة الالمانية خفيف الوطأة يتمثل في طفح جلدي وتورم الغدد الليمفاوية وارتفاع بسيط في الحرارة وبعض الآلام في المفاصل، وتحصل العدوى عن طريق اللمس أو التنفس والمناعة التي تتكون بعد المرض تبقى مدى الحياة، وبما ان المرض يصيب الأطفال عادة فإن المناعة في الكبار تعادل 90 % تقريبا، وبالتالي فان النساء في سن الحمل حيث تكمن خطورة المرض لديهن مناعة ضد المرض في 90% من الحالات.

فعلى السيدة الحامل أو من الممكن ان تكون حامل أو التي تريد أن تحمل قريبا عليها ان تبتعد عن الأطفال المصابين قدر الامكان ، واذا سبق ان تعرضت سيدة حامل في الأشهر الأولى من الحمل لطفل مصاب فيمكن لطبيبها أن يجري فحوصات الدم لدراسة الأجسام المضادة لمرض الحصبة الالمانية لديها واعطائها النصيحة المثلى (لا ينصح بإعطاء المطعوم للسيدات الحوامل ولكن أظهرت الدراسات المستفيضة أنه إذا كان أن أعطيت السيدة حامل المطعوم دون أن تعلم أنها حامل فلا ضرر على الجنين ولا حاجة لانهاء الحمل.

تعود ونكرر أن لا خطر لهذا المرض على الأطفال وإنما على السيدات في الأشهر الأولى.

عن الكاتب

فريق تحرير موقع آفاق علمية وتربوية

عدد المقالات : 801

تعليقات (2)

اكتب تعليق

© 2019 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى