انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الحياة الصحية » البدانة تكتسح أطفال العالم الثالث

البدانة تكتسح أطفال العالم الثالث


أكدت دراسة حديثة لمنظمة الصحة العالمية ان زيادة الوزن بالنسبة لاطفال المدارس على نطاق عالمي تبلغ 3.3% وهناك تفاوت كبير بين الدول المختلفة في نسب البدانة بين الاطفال ففي مصر وتشيلي وارمينيا والجزائر على سبيل المثال تتجاوز نسبة البدانة ال 5 %، اما في اوزبكستان فتتجاوز النسبة 15 %.

وتقول الدكتورة مارسدس دي اونيس رئيسة الفريق الذي اعد الدراسة ان المشكلة تكمن في حقيقة واحدة ، اذا التزمت النمط الغذائى الغربي، فانك ستصاب بالمشاكل الصحية الغربية، ففي الغرب، تعتبر البدانة عند الاطفال مرضا وبائيا رئيسيا، وقد حان الوقت لتدارك الامر في العالم النامي لتحاشي امكانية اصابة اطفاله ما اصاب اطفال الدول المتقدمة.

وتقول دي اونيس ان اتباع الخطوتين التاليتين من شأنه المساعدة على تجاوز مشكلة البدانة بين اطفال العالم الثالث، وهما اعتماد برامج توعية وتثقيف لتشجيع الاطفال على اتباع انماط صحية للتغذية، وتشجيع الامهات على ارضاع اطفالهن، حيث تأكد أن الاطفال الذين ترضعهم امهاتهم اكثر قابلية على التحكم بأوزانهم لكن الدكتورة دي اونيس تؤكد ان المحاذير والمخاطر الصحية المترتبة على سوء التغذية وقلة الوزن الحادة تتجاوز بكثير تلك المترتبة على زيادة الوزن.


ففي العديد من الدول الافريقية، كما في الهند وبنجلاديش، تزيد نسبة الاطفال الذين يشكون من قلة الوزن الـ 15% كما ان مشكلة زيادة الوزن في الدول النامية لا زالت بعيدة جدا عن تلك التي تصيب اوروبا والولايات المتحدة، ففي اميركا تحديدا يصنف ثلث الاطفال تقريبا بأنهم من البدناء حتى قبل بلوغهم سن المدرسة.

عن الكاتب

الأردن

كاتب علمي متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيماوية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3387

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى