انت هنا : الرئيسية » البيئة والتنمية » أطفال المدن الكبرى يعيشون تلوث الهواء منذ الصغر

أطفال المدن الكبرى يعيشون تلوث الهواء منذ الصغر


تشير الدراسات العالمية الى ان اعداد الذين يموتون بسبب التلوث الناتج عن المركبات في العواصم والمدن الكبرى اكثر من الذين يموتون بحوادث السير، وتشير الى ان اكثر من 25 مدينة عملاقة في العالم تلك التي يزيد عدد سكان الواحدة منها عن عشرة ملايين نسمة تعاني من مشكلات تلوث الهواء، ويعد هواء مدينة مكسيكو الأكثر تلوثا في العالم تليها بيجين والقاهرة وجاكرتا.

مصادر تلوث الهواء في المدن تتوزع وفق النسب الآتية :

المركبات 50 %
المصانع 25 %
محطات توليد الطاقة 24 %
المنازل 5 %
مصادر أخرى 6 %


اما الملوثات فقد تكون اولية، وهي تلك التي تنبعث مباشرة من المصدر، ومثالها البنزين و ( 1 – 3 بوتادين ) وأول أكسيد الكربون والرصاص وثاني اكسيد الكبريت، وقد تكون الملوثات ثانوية مثل ثاني اكسيد النتروجين الذي يتكون من اول اكسيد النتروجين المنبعث من المركبات ومحطات توليد الطاقة، ونتيجة لتكونه السريع يلاحظ وجوده بالقرب من المصدر عادة، ويعد الأوزون ملوثا ثانويا يتكون ببطء نتيجة تفاعل معقد بين اكاسيد النتروجين والهيدروكربونات والأكسجين بوجود ضوء الشمس، وهو يعد مشكلة في الصيف نظرا لشدة اشعة الشمس، أما التلوث بالجسيمات المعلقة فهو نتاج مصادر اولية وثانوية، وبشكل رئيسي من المركبات ومحطات توليد الطاقة والمصانع والمناجم.

الرسم البياني التالي يوضح مقدار التلوث في بعض المدن الكبرى في العالم

عن الكاتب

الأردن

كاتب علمي متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيماوية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3376

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى