انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الأمراض والأوبئة » حتى اصابات الدماغ الخفيفة خطرة

حتى اصابات الدماغ الخفيفة خطرة


حذر الدكتور تريسي ك. ماكنتوش وزملاؤه من مدرسة بنسلفانيا الطبية المدربين والرياضنيين من مغبة التغاضى عن الاصابات الطفيفة في الدماغ اثناء ممارسة الرياضة لأن الاصابة الثانية التي قد تليها، مهما كانت طفيفة، ستترك اثارا وخيمة على الدماغ، ونصح الاطباء المدربين في هذه الحالات بمنح الرياضي فترة راحة كافية تؤهله لاجتياز الخطر الذي قد تتسبب به اصابة ثانية.

وتوصل فريق الاطباء من خلال دراساته المخبرية على الفئران الى ان التعرض لحادثة في الرأس تلي اصابة طفيفة في الدماغ تترك اضرارا لا يمكن اصلاحها في الدماغ.

وواقع الحال ان الفئران تحسنت حالتها بعد تعرضها للاصابة الثانية وبدا للوهلة الأولى انها خرجت من المحنة دون اضرار الا ان قابليات هذه الفئران تراجعت بشكل واضح بعد شهرين.


وثبت من خلال الفحص ان خلايا الدماغ تعرضت للموت وصارت الاضرار الخلوية الدماغية تنتقل بالتدريج كما يحدث في ما يسمى ( مفعول الدومينو).

ويعتقد الاطباء ان اكثر الرياضيين عرضة لظاهرة الاصابتين وبالتالي مفعول الدومينو هم لاعبو كرة القدم والركبي والملاكمة ولذلك فقد اعتبروا نتائج ابحاثهم بمثابة تحذير للمدربين والرياضيين. ونصح الاطباء بمنح الرياضي الذي يتعرض الى رجة في الدماغ مهلة 24 ساعة من الراحة التامة على الاقل قبل استدعائه مجددا للعب او التدريب.

عن الكاتب

الأردن

كاتب علمي متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيماوية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3377

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى